رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

العملية كرنك

عمرو زين ‏
-‏ أنا اللي هالبس الحزام الناسف ‏-‏ مش دي الخطة يا خيري ‏

-‏ خلاص أنا قررت و بلغ الناس الكبيرة قبل ما نقوم بالعملية‏,‏ وأكد معاهم علي العنوان‏.‏
من يفجر نفسه يحصل علي عشرة آلاف‏,‏ غدا بعد إتمام العملية سيحملون الفلوس إلي أمي لتستريح من الهموم و الديون التي تكاد تقصم ظهرها‏,‏ قبلت يدها و طلبت منها الدعاء بالتوفيق لي قبل أن أغادر‏,‏ هانت‏!‏ لم يبق إلا القليل‏..‏
أفاق علي سؤال سائق التاكسي‏:‏
‏-‏ انتو علي كده سياح و جايين تزوروا الكرنك ؟
‏-‏ ايوه سياح‏,‏ ليه بتسأل؟ أجاب قائد العملية‏.‏
‏-‏ أصل سامعكم بتتكلموا عن المعبد و تجيبوا في سيرة الكفر
‏-‏ هم الفراعنة مش كانوا كفرة يا أسطي ؟
لاذ السائق بالصمت‏,‏ ثم قال و هم يهمون بالنزول من التاكسي في ساحة انتظار السيارات أمام الكرنك‏:‏
‏-‏ أنا عاوز اقول لكم المعبد ما بيدخلوش كفرة‏!‏
‏.................‏
حمل إليها جارها التليفون‏,‏ سألت في لهفة‏:‏
‏-‏ هي فين الفلوس يا باشا ؟
‏-‏ مفيش فلوس يا حاجة‏!‏
‏-‏ ليه بس ؟ دا أنا مستنياهم بفارغ الصبر‏.‏
‏-‏ مفيش حد مات يا حاجة‏.‏
‏-‏ الحمد لله إن مفيش حد مات‏!‏
أغلق الرجل الخط في وجهها‏..‏حانقا‏..‏ واستمرت تتحدث‏:‏
‏-‏ يا باشا رد عليا يا باشا‏..‏ يا باشا‏!‏
أنا عندي ابن تاني اسمه صلاح‏,‏ مالقيش ليه شغلانة عندكو؟
يا باشا انت رحت فين يا باشا ؟

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق