رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رعب فى شطانوف بسبب الامتحانات

قضى أهالى شطانوف أشمون منوفية ـ كما يؤكد محمد أحمد عبيد ـ أسوأ أسبوع فى حياتهم، وهو أسبوع امتحانات الشهادة الإعدادية (التيرم الأول)،

وذلك بسبب نقل مقر امتحانات الطلبة والطالبات إلى مدينة ومركز أشمون بسبب قيام إحدى الطالبات فى العام الماضى بإثارة الفوضى داخل اللجان، الأمر الذى دفع مديرية التربية والتعليم بالمنوفية إلى نقل مقر امتحانات الطلبة إلى أشمون بحجة عدم توافر الأمن، وتعريض حياة المراقبين للخطر، بالذمة هل هذا كلام يعقل؟!

هل الأمن عاجز ـ من وجهة نظر المديرية ـ عن توفير الأمن والأمان للمراقبين للامتحانات؟! وهل بضعة أطفال فى المرحلة الإعدادية يثيرون هذا الرعب؟!

ويتساءل عبيد ماذنب أكثر من سبعمائة أسرة حتى يتعرضوا لهذا الأمر المهين، والخطر الذى كان يحدق بهم وبأولادهم؟، لقد قامت كل مجموعة من الطلاب باستئجار ميكروباص على نفقتهم الخاصة لنقلهم إلى أشمون، ومنهم من استقل قطار السكك الحديدية فى مشهد مرعب عرّض حياة هؤلاء الأطفال لخطر عظيم، وهو وقوعهم تحت عجلات القطار بسبب تدافعهم وعدم وعيهم، مع العلم بأن أغلب هذه الأسر يشكون ضعف الحال وقلة المال (وهى مش ناقصة)..

لابد من اعادة النظر فى هذا القرار واجراء امتحانات الطلاب فى مدارسهم الأصلية كما هو المعتاد بداية من التيرم الثاني، رحمة بهؤلاء الأطفال.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق