رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

موسيقيون من أرض الملوك

على مدى آلاف السنين خلقت الهند ثقافة على مستوى مذهل من التنوع ، ثقافة يعتز بها أهلها و ينجذب إليها العديد من المشاهدين فى كل أنحاء العالم،

الذين عادة ما يجدون انفسهم واقعين تحت تأثير أحد أشكالها المتعددة، مابين تقاليد 9 رقصات كلاسيكية متتميزة، وآلاف السنين من الموسيقى والهندسة المعمارية، والعشرات من مدارس النحت والرسم، والحرف اليدوية، و المطبخ الفريد ، والتعاليم الروحية.

الهند وحضارتها حاضرة بقوة فى مصر، وفى أذهان لجمهور المصرى الذى يهتم كثيرا بالثقافة الهندية ، ويستجيب لها، ويحضرالعديد من فعالياتها الثقافية التى تنظمها السفارة الهندية ومركز مولانا آزاد للثقافة الهندية، والتى تحتفل قريبا بيوم الجمهورية فى الهند (وهو اليوم الذى بدأ فيه تنفيذ الدستور الهندى فعليا فى 26 يناير 1950) ، حيث ستقوم فرقة «كالبيليا» الهندية و التى تضم 10 راقصين وموسيقيين بتقديم عروضها فى أماكن مختلفة فى القاهرة والاسكندرية وبورسعيد والاسماعيلية. الفرقة القادمة من ولاية راجستان، أرض الملوك، يقودها إسحاق خان، الفنان الشعبى الشهير من جايسلمار، الذين ينتمى إلى عائلة راجاستان المعروفة، أحفاد راجبوت والمسلمين.

تقدم الفرقة موسيقى من التراث المحلى الذى يعد جزءا لا يتجزأ من ثقافة صحراء ثار، وأغنيات تم تناقلها عبر الأجيال، تتضمن أغانى عن الإسكندر الأكبر، و عن أمراء الهنود المحليين والمعارك القديمة فى المنطقة. كما يتضمن العرض أيضا رقصات زكالبيلياس و جومار Ghoomar، ورقصة النار ورقصة الثلاثة عشر دقة، وغيرها من الرقصات، بالإضافة إلى الموسيقى التى سوف تستخدم الآلات الموسيقية الهندية التقليدية.

أحد هذه الآلات الموسيقية التقليدية هو (الجوزة Algoza)، وهى زوج من المزامير المصنوعة من الخيزران ، تشبه الأرغول المصري. من الآلات الأخرى المثيرة للانتباه أيضا ، آلة (المورشانج - morchang )، التى كان يستخدمها الرعاة قديما لاستدعاء القطيع ، ولكن مع ظهور فرق الفنون الشعبية، تم إدرجها بشكل رسمى إلى الآلات الموسيقية الهندية.

ليست هذه هى المرة الأولى التى يقدم فيها فنانون من الهند عروضهم فى مصر، فعلى مدى السنوات الماضية، تم تقديم ثلاث دورات من مهرجان للفنون الأدائية والبصرية «الهند على ضفاف النيلس» ومن المقرر أن تقدم الدورة الرابعة خلال هذا العام. شارك فنانون هنود أيضا فى المهرجان الدولى للطبول والفنون التقليدية، وقام عدد آخر من الفنانين بزيارة مصر على مدار العام للمشاركة فى العديد من معارض الفنون البصرية ذات الطابع الهندى التى يقوم بتنظيمها مركز مولانا آزاد للثقافة الهندية.

على مدار السنوات القليلة الماضية، أتيحت للمشاهد المصرى فرصة متابعة أفلام بوليوود، والموسيقى القادمة من مناطق هندية عديدة، مثل ولاية راجاستان أو مانيبور، والرقصات الكلاسيكية مثل أوديسى - Odissi، وكاثاك- Kathakالخ، و أن يستمتع كذلك بمزيج من الموسيقى الهندية الكلاسيكية والبلوز والفانك والفلكلورية واللاتينية والروك والجاز والعديد من الأشكال الموسيقية الأخرى. و بالحديث عن ولاية راجاستان الهندية على وجه التحديد، فقد كان آخر ظهور لهذه المنطقة فى مصر عام 2014، عندما قدمت فرقة جوش راجاساتان عروضها فى مهرجان الهند على ضفاف النيل.

أما هذه المرة فسوف تقدم فرقة كالبيليا من راجستان بقيادة إسحاق خان عروضها أيام 27 يناير على مسرح سيد درويش بالأسكندرية (الساعة الثامنة مساء)، و 28 يناير على مسرح الجمهورية بالقاهرة (الساعة الثامنة مساء)، و29 يناير فى قصر ثقافة الاسماعيلية (الساعة الثامنة مساءا)،و 30 يناير فى معرض الكتاب بأرض المعارض (بوقت الظهيرة) و 31 يناير فى قصر ثقافة بورسعيد (الساعة الثامنة مساء.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    صبرى عبدالعال _ الاتصالات سابقا
    2016/01/21 16:39
    1-
    0+

    فضفضة
    ولماذا لاتقام حفلات تلك الفرقة فى لوبرا دمنهور وفى الاقصر وشرم الشيخ ؟!
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق