رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

تشغيل مبنى الركاب «2» بمطار القاهرة أبريل المقبل

تهانى عبدالرحيم وحسين الزناتى
بهدف النهوض بقطاع الطيران واستعادة مصر لموقعها الريادى فى صناعة الطيران على المستوى الإفريقى والإقليمى والدولى وتطوير القدرات الاستيعابية للمطارات المصرية والملاحة الجوية،

استعرض المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء مع الطيار حسام كمال وزير الطيران المدنى خطة عمل الوزارة خلال العام الجديد وذلك خلال زيارة قام بها رئيس مجلس الوزراء لوزارة الطيران المدنى وذلك للاطلاع على خطة العمل بالوزارة على المدي القصير والمتوسط فى مختلف القطاعات والشركات والهيئات التابعة لها.

كما استعرض الوزير خلال اللقاء مع رئيس الوزراء خطة إنشاء المنطقة الاستثمارية ايربورت سيتى داخل حدود مطار القاهرة الدولى، ويبلغ اجمالى مساحة المنطقة 2288 فدانا باستثمارات 80 مليار جنيه.

وعن أهم المشروعات ـ يقول الدكتور محمود عصمت رئيس القابضة للمطارات والملاحة الجوية، أن من اهمها انشاء مبنى الركاب الجديد رقم 2 بمطار القاهرة الدولى بتكلفة 3.4 مليار جنيه، ومتوقع الافتتاح التجريبى له فى ابريل المقبل والذى يرفع الطاقة الاستيعابية لمطار القاهرة الى 30 مليون راكب سنويا الى جانب، تطوير وتجديد الممرات بتكلفة حوالى 235 مليون جنيه، ومتوقع الانتهاء من المشروع نهاية يناير الحالى، وإنشاء محطة كهرباء لتغذية مبنى الركاب 2 والمناطق الاستثمارية بتكلفة 175 مليون جنيه وسيتم الانتهاء فى مارس المقبل.

أيضا من بين المشروعات الجديدة انشاء مبنى ركاب جديد بشرم الشيخ بسعة 10 ملايين راكب سنويا ليسع حركة ركاب متوقعة حتى سنة 2025، ليصل اجمالى الطاقة الاستيعابية الى 17مليون راكب سنويا. وصلت القيمة التقديرية للمشروع الى 457 مليون دولارا وتطوير منطقة مهبط الطائرات بإنشاء ممر جديد وترماك يسع 40 طائرة من الطرازات المختلفة. بتكلفة تقديرية 130مليون دولار وبدأ فى يناير الحالى.

وكذلك مشروع مبنى الركاب الثانى بمطار برج العرب، جار الإعداد لإنشاء مبنى الركاب الثانى «منخفض التكاليف» بسعة 4ملايين راكب/سنويا ليصل اجمالى الطاقة الاستيعابية الى 5.6 مليون راكب سنويا بتكلفة 120مليون دولار، بتمويل من البنك اليابانى للتعاون الدولى يبدأ فى الربع الأول من 2016، وتطوير مطار الإسكندرية الدولى تطوير مطار «النزهة الدولى» وذلك عن طريق تنفيذ مشروعين احدهما تطوير مبنى الركاب وينتهى فى منتصف العام الحالى، استغلال المساحات الفضاء بالمطار فى الأنشطة التجارية والاستثمارية خلال مدة 3 سنوات.

أما فيما يخص الملاحة الجوية فيتم احلال وتجديد نظام الاقتراب الرادارى بمطار الغردقة، وإحلال وتجديد نظام الاقتراب الرادارى بمطار طابا والأقصر، وإحلال وتجديد أجهزة المساعدات الملاحية بتكلفة اجمالية 171 مليون جنيه وعلى المدى المتوسط يتم إحلال وتجديد نظم اتصالات المدى البعيد بكل من أبو رواش ـ مركز الملاحة ـ مرسى علم ـ أسيوط ـ مرسى مطروح ـ أبو سمبل، كذلك مشروعات إحلال وتجديد أجهزة المساعدات الملاحية بمطارات أسوان الأقصر ـ الغردقة ـ أسيوط ـ سانت كاترين ـ الداخلة ـ شرق العوينات بتكلفة اجمالية 263 مليون جنيه.

وتقوم الخطة قصيرة المدى بتلبية المطالب الأمنية من خلال الموارد الذاتية، تم التنسيق مع وزارة التخطيط على تمويل المطالب الأمنية المستقبلية للمطارات بمبلغ 172 مليون جنيه وذلك لشراء أجهزة أمنية على ثلاث مراحل تنتهى العام الحالى.

كما تطرح الخطة التوسع فى مفهوم «مدن المطارات» الذى يوفر للمطارات عناصر التحول الى مطارات محورية، سواء فى «الأنشطة المتصلة مباشرة بالمطارات مثل «توفير خدمات الفندقة والمؤتمرات والتدريب ومواقع الدعم اللوجيستى لخدمات البضائع المتنوعة والتخزين المبرد »والأنشطة الداعمة بشكل غير مباشر مثل «المستشفيات التخصصية وأماكن الترفيه والنوادى الرياضية والمراكز التعليمية المتصلة بأنشطة الطيران واحتياجاته».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق