رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الفنانات يشعلن شتاء القاهرة بابداعهن

حنان النادى
غدا لم يأت، ننتظر.. حلما لم يتحقق، نحلم بغد جديد يحمل بين طياته أملا انتظرناه طويلا، فدائما "الأجمل لم يأت بعد" بهذا العنوان يقام حاليا معرض الفنانة زينب سالم فى فن الخزف بقاعة الزمالك للفن.

تقدم الفنانة زينب من خلال معرضها عملين أساسيين يضم كل منهما مجموعة من الأعمال تعبر فيها عن رؤية فنية خاصة تحمل بعدا فلسفيا، العمل الأول يعبر عن الأيام وهو عبارة عن مجموعة من المجسمات الاسطوانية، متصلة ببعضها وهى ترمز إلى الأيام، فكل معلق يعبر عن يوم ما بذكرياته السعيدة أو الحزينة، أما العمل الثانى فيعبر عن الأرض، وهو عبارة عن مجموعة من الرقع ذات المقاس الكبير، كل واحدة تمثل قارة من القارات، وتعبر فيه الفنانة عن أن الأرض مازالت تحوى بين طياتها الخير، فهو نظرة أمل وتفاؤل للمستقبل.




تقول الفنانة زينب سالم عن معرضها: صورت فى اعمالى ما استوقفنى بالأمس، وما ينتظرنى فى الغد، بكل ما فى طعمه من حلاوة لا تخلو من مرارة، وكل مر يحوى بين طياته حلاوة لا تنسى، فى هذا المعرض أشارك معكم طعم ايامى.. أمس واليوم والغد الذى أراه يحمل لنا أمالا وأياما أجمل.

وفى قاعة الزمالك أيضا تعرض الفنانة ياسمين الحاذق احدث أعمالها من خلال معرضها المقام حاليا تحت عنوان "إبداع فى فلورنس" حيث تعبر عن تجربة شخصية لها من خلال رحلة إلى مدينة فلورنس بايطاليا، وهى مدينة لها تاريخ حضارى وتمتاز بفن المعمار، فتعبر الفنانة فى لوحاتها عن الخيال الجامح من خلال الشخصيات الأسطورية، مثل حوريات البحر وأشخاص برءوس اسماك، لتعكس الحرية فى مدينة الفن، فالشوارع تمتلئ بالفنانين، وكل منهم فريد ومستقل بذاته، ولكنهم يتفقون فى رسم مدينتهم فلورنس، تحكى رسوماتها عن الحب والبهجة والجمال فى فلورنس، ويظهر ذلك فى التعاملات اليومية بين الناس فى الشوارع، استخدمت الفنانة ألوانا مبهجة على خلفية بيضاء تعبيرا عن ضوء الشمس الذى يذوب على المبانى وعلى مياه النهر، كما استخدمت البرونز تعبيرا عن الفخامة والأناقة فى المدينة.

تقول الفنانة ياسمين عن معرضها : إنها أول مرة تلهمنى فيها مدينة بنفس الطريقة التى كانت مصر تلهمنى بها، فقد انفتح قلبى لها وشعرت انى فى وطنى، يستمر المعرضان حتى 18 يناير الجارى.

وفى نقابة التشكيليين يقام معرض الفنانة نادية التطاوى الذى يستمر حتى مساء الغد تحت عنوان "النوبة"، حيث تقدم الفنانة مجموعة من احدث اعمالها فى مجال التصوير الزيتى، تعبر فيها عن مدينة النوبة ذات الطبيعة الساحرة والوجوه السمراء الطيبة ، تتجه الفنانة فى اعمالها الى التعبير عن الفكرة الرئيسية بدون الدخول فى التفاصيل الصغيرة، مع استخدام بالتة لونية متناغمة تخدم موضوع اللوحة، الفنانة نادية لها العديد من المعارض الخاصة والجماعية داخل وخارج مصر، كما حصلت على عدد من شهادات التقدير داخل وجارج مصر ولها العديد من المقتنيات الرسمية ولدى افراد.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق