رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الإهمال الطبى

يقع يوميا ضحايا للمستشفيات الخاصة أو الحكومية، منها ما تتناوله وسائل الإعلام بالشرح أو الإثارة أو الهجوم، وأحيانا السخرية،

وينتهى الأمر بنقل المدير وأحد الأطباء، ويستمر مسلسل الضحايا والإهمال دون فحص أصل المشكلة، وأسباب تفاقمها، أو إيجاد الأسلوب الأمثل لحلها جذريا، وأطرح فى ذلك بعض الآراء والأفكار.. منها:

ـ إعادة النظر فى المناهج الدراسية، وأسلوب التدريب العملى والنظرى بكليات الطب.

ـ متابعة الأطباء علميا بعد التخرج من حيث الدراسات العليا، ودبلومات التخصص، والأبحاث العلمية حتى الدكتوراه، والتنسيق بين وزارات الصحة والتعليم والبحث العلمي.

ـ توفير المنح الدراسية، والبعثات الخارجية، والمؤتمرات العلمية، ودعوة كبار الأطباء الأجانب أو المصريين المقيمين بالخارج أو العائدين، إلى مؤتمرات وحلقات دراسية ونقاشية حول إحدى الجراحات، وأساليب التطوير.

ـ عدم الترخيص للمستشفيات إلا بعد التأكد من استكمال الإجراءات الإدارية، والتجهيزات الطبية، من حيث الأثاثات والأسرة والحجرات، وقاعات العناية المركزة، وغرف العمليات، والأدوية بالصيدليات، بالإضافة إلى هيئة التمريض المدربة، والعمال، مع إمكان سحب الترخيص فى حالة الإخلال بهذه الاشتراطات، سواء فى المستشفيات الخاصة أو الحكومية.

المطلوب أن يتعافى أسلوب التمريض حتى يتعافى ويشفى المرضي.

محسن على إبراهيم ـ لواء شرطة بالمعاش

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    ^^HR
    2015/12/30 08:15
    0-
    7+

    تغيرت المفاهيم الطبية وضاع قسم ابقراط والرحمة والانسانية
    الطب تحول الى تجارة قولا واحدة والمريض تحول الى سلعة يتاجر بها أو آلة صماء يتم إصلاحها ،،،،، إلا من رحم ربى من ذوى الضمائر او اطباء الزمن الماضى الجميل،،، أحيانا نجد طبيبا بارعا وأمينا ولكنه حين يعمل بالمستشفيات الاستثمارية لتحسين دخله يتحول الى ترس فى آلة هدفها الاول حصد الاموال الطائلة بسبب وبدون ولايملك الطبيب رأيا ولاقولا فى ذلك وكأنه عبد المأمور
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    دكتور حسام
    2015/12/30 01:17
    0-
    15+

    المنظومة الطبية
    المنظومة الطبية كلها لا تدار بصورة سليمه وهناك انفصال تام بين وزارة الصحه وكليات الطب
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق