رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

وداعا عام 2015

بعد بضعة أيام سنودع عاما بحلاوته ومرارته، ونستقبل عاما جديدا بالأمل والتفاؤل وما بين التوديع والاستقبال ينبغى على كل منا أن يقف مع نفسه ليحاسبها على العام الماضي، ويسأل نفسه ماذا صنع فيه؟

وماذا كسب وماذا خسر؟ كما يفعل التاجر الناجح أول كل عام، حيث يجرد دفاتره ليعرف كم خسر وكم ربح؟ وفيم خسر وفيم ربح؟ وما أسباب الخسائر والأرباح؟ ليتفادى أسباب الخسارة، ويزيد أسباب الربح.

ويجب علينا جميعا الاستفادة من أخطاء الماضى ولا نعيش فيها لأنها تفسد حاضرنا ومستقبلنا، فلابد من وقفة لمحاسبة النفس وفحصها بقلب جديد، وفكر نقي، ان لم تكن كل يوم، فلتكن كل أسبوع، فإن لم تكن كل أسبوع، فلتكن كل شهر، فإن لم تكن كل شهر فلتكن كل عام، فيحاسب الإنسان نفسه فيه، لأن فضيلة لوم النفس تساعده على معرفة حقيقته وعدم إدانة الآخرين وترصد اخطاءهم بل تؤدى إلى إصلاح الذات وتنقيتها والاعتراف باخطائها، والتخلص من مشاعر الاحباط والقلق والحيرة، فالعام المنقضي، هو عام من حياة كل إنسان قد انقضي، هو جزء من حياته قد مضي، وخطوة من عمره خطاها واقترب بها نحو العالم الآخر، كما أنه سجل دقيق من صفحات حياته سوف يلقى حسابا عنه أمام الله وملائكته.

ربما كانت لنا فى العام الماضى أخطاء قد نندم عليها، أو نتبرم بها، أو نتركها، أو نتوب عنها وتغفر لنا. ولكن مع ذلك لا نستطيع أن نمنع حدوثها. لقد حدثت وانتهى الأمر، ولا نستطيع أن نغير ذلك أو ننكره بعد أن أصبح تاريخا، ولم يعد فى إمكاننا أن نتصرف فيه. فكل دقيقة هى جزء من حياتنا، وكل تصرف هو جزء من تاريخنا، وكل دقيقة تمضي، لا نستطيع أن نسترجعها. وكل تاريخ لنا، لا نستطيع أن نلعبه أو ننكر وقوعه، لذلك علينا أن ندقق بعقولنا فى كل تصرف لنملك هدوء الضمير والسلام فى حياتنا.

ونأمل أن تكون أوقاتنا فى العام الجديد غالية ومثمرة ولها فاعليتها فى الحياة الأسرية والعملية والاجتماعية. فكما يقول المثل: بركة العمر فى حسن العمل، وأن على الإنسان أن يجاهد لآخر نفس فى حياته، فالوقت يمضى يوما بعد يوم دون أن ندري.

وأخيرا: أقول لجميع المصريين كل عام وأنتم بخير، ونسأل الله أن يعطينا قلوبا طاهرة وصامدة. وأن نصلى جميعا من أجل أن يعم الخير بلدنا وشعبنا، وليكن هذا العام سعيدا ومثمرا، ممملوءا بالخير والسعادة والبركة والرخاء والاستقرار فى العالم.

محاسب ـ ألبير ثابت فهيم

مصر الجديدة

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    كامل كامل
    2015/12/28 08:54
    0-
    7+

    حاسب وراك محاسب
    تذكرت هذا المثل بعد ان قرأت هذه المشاركة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    Tarek
    2015/12/28 05:48
    0-
    10+

    فعلا
    علينا أن نحاسب أنفسنا قبل أن نحاسب
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق