رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

أكذوبة «الكرياتـين»!

ريهام عبد السميع
تعد مادة الكرياتين من أشهر الوسائل التى تستخدم لفرد الشعر، وأصبحت هى الأكثر انتشارا واستخداما فى مراكز التجميل لعلاج الشعر الجاف والتالف، فهى بمثابة «المعجزة» لتنعيم الشعر المجعد .. و تدور حوله الكثير من التساؤلات هل هى مضرة بالشعر؟ وهل تسبب تساقطه؟ وهل بالفعل تسبب السرطان بسبب مادة الفورمالين التى تدخل فى انتاجها؟...

ولأن الكرياتين يشكل  90% من مكونات الشعر فهو عبارة عن غذاء للشعر، وعندما يفقد الشعر الكرياتين يبدأ فى الجفاف والتقصف والتساقط، فتلجأ اليه الآن السيدات للحصول على شعر ناعم وأملس، لذا كان علينا أن نعرف مدى خطورته وأضرارة على الصحة من المتخصصين.

فريق أطباء وحدة التوعية «بيت خال من السرطان» بمستشفى السرطان 57357 قام بإعداد هذه الدراسة التى أوضحت أن هناك أنواعا كثيرة من العلاجات المستخدمة فى علاج تلف الشعر مثل الكرياتين والبروتين، ولكن بعض هذه المنتجات تستخدم دون معرفة مكوناتها، الأمر الذى يؤدى لحدوث مشاكل صحية نتيجة وجود بعض المنتجات الضارة بهذه العلاجات ووجود آثار جانبية على الصحة بسبب الاستخدام.

كرياتين أم بروتين

هذا بالإضافة الى أن بعض مراكز التجميل تنصح باستخدام العلاج البروتينى للشعر بدلاً من الكرياتين، خاصة بعد المعلومات التى انتشرت عن الكرياتين والآثار الجانبية الناتجة عن استخدامه.. ولكن فى الحقيقة لا يوجد فرق بينهما هذا ما أكدته الدراسة- وذلك لأن البروتين هو عبارة عن الكرياتين ممزوج مع أنواع أخرى من البروتينات مثل الكافيار، الكاشمير، زيت الصويا، وبعض الأحماض الأمينية بالإضافة إلى بروتين الكولاجين، وبالتالى يصبح الأمر المهم قبل إستخدام العلاج البروتينى هو التأكد من عدم احتواء المنتج على الفورمالدهايد (الفورمالين).

 وأوضحت الدراسة أن الفورمالدهايد مادة مسرطنة وهو عبارة عن غاز قوى الرائحة عديم اللون يمثل خطرا على الصحة، ويستخدم كمادة حافظة فى المختبرات الطبية والمشرحة، ويوجد أيضا فى العديد من المنتجات مثل الكيماويات، والتعرض الحاد له يمكن أن يسبب التهاب الأعين والأنف، ويسبب السعال، و التعرض لفترة طويلة لمستويات منخفضة فى الهواء أو على الجلد يمكن أن يسبب الحساسية فى الجلد والعينين والرئتين و يسبب مشكلات فى التنفس مثل الربو والطفح الجلدى والحكة.

الأصلى غير موجود

ولأن الحل الآن هو البحث عن منتجات الكرياتين «أصلية» كما يقال، بمعنى أن تكون خالية من الفورمالدهايد، ولكن فريق بيت خال من السرطان أكد أن العديد من منتجات تنعيم الشعر تحتوى على الفورمالدهايد وقد وصفت بعض هذه المنتجات بأنها «خالية من الفورمالدهايد» ولكن توجد بها مواد أخرى تتحول إلى الفورمالدهايد أثناء عملية تنعيم الشعر

من جانب آخر أكد د.هانى الناظرأستاذ الأمراض الجلدية ورئيس المركز القومى للبحوث السابق أن الكرياتين والبروتين والكولاجين كلها مسميات مختلفة لمركبات تستخدم فى فرد الشعر وتمثل هذه المركبات خطورة شديدة على الشعر والجلد وصحة الإنسان، فقد أثبتت الدراسات أن تلك المركبات تحتوى على مواد كيماوية لتثبيت فرد الشعر، ومن أشهر هذه المواد مادة الفورمالين التى تستخدم فى حفظ الجثث وهى مادة سامة شديدة الخطورة وتؤدى للإصابة بالسرطان نتيجة استنشاقها أثناء عمليات فرد الشعر، كذلك جميع المركبات وغيرها التى تستعمل فى فرد الشعر تؤدى الى تساقطه وجفافه وتقصفه، بالإضافة الى أنها تتسبب فى حدوث حساسية بالجلد تظهر على هيئة التهابات شديدة وإحساس بالحرقان ورغبة فى الهرش.. لهذا يجب الحذر تماماً من استعمال تلك المركبات فى فرد الشعر.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    عبدالواحد على
    2015/12/10 08:37
    0-
    0+

    بحث مفيد
    بحث مفيد وجدير بأخذه فى الاعتبار وياريت وزار الصحة يكون لها رأى فى الكرياتين لكى نعرف نستعملة ولا لأه
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق