رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

طفلك بين الإلكترونيات والنوم

سوسن الجندى
يؤكد العلماء أن الحصول على ساعات كافية من النوم هو الوسيلة الأساسية للحفاظ على ذاكرة قوية وجهاز مناعة فعال قادر على حماية الجسم من الأمراض، لكن منظمة النوم الأساسى الأمريكية قدمت على موقعها الإلكترونى إحصائيات مرعبة حول تراجع عدد ساعات النوم عند الكبار والصغار واختلال دورة النوم لدى الجميع بصورة متزايدة، محملة اللوم على الأجهزة الإلكترونية الحديثة بدءا بالتليفزيون ومرورا بالحاسبات وأجهزة التليفون النقالة.

وأشارت الدراسات المنشورة على الموقع الإلكترونى للمنظمة أن توافر جهاز الكترونى واحد داخل حجرة نوم الصغار أو الكبار يؤدى لاختلال كل الوظائف المعرفية وهو الاختلال الناتج عن عدم حصول الفرد على عدد كاف من ساعات النوم مضيفة أن وجود الجهاز يؤدى لتأخر النوم وتغير مواعيده وتقطع دورته، مما يفقد النوم قدرته على إتمام وظائفه الأساسية وهو علاج الجسم والعقل وتحسين المناعة وتسجيل المعلومات فى الذاكرة. وتشير الدراسات الى أن الأمر الأكثر خطورة هو اعتماد الصغار على الاجهزة بديلا عن الحياة الاجتماعية العصرية بما تقدمه من فرص لتطوير الشخصية وبناء الخبرات لدى الصغار.

وأشار الموقع الى قيام دراسات سابقة برصد المخاطر الصحية التى تنشأ عن التعرض للضوء فى فترات النوم مشيرة الى أن بعض الهرمونات لا يقوم الجسم بإفرازها إلا فى الظلام الدامس ولمدة لا تزيد على ساعاتين، وأن التعرض للإضاءة فى أثناء النوم يمنع إفرازها، وبالتالى يمنع تحقيق معدلات مناسبة من النمو فيحدث تأخر حاد فى النمو ومن ناحية أخرى فهناك جزء عميق فى الهايبوسيموس يعمل على ضبط الدورة الحياتية من خلال تسجيل معدل وأوقات تعرض الإنسان للضوء وهو الجزء الذى يتعرض للإتلاف الوظيفى عند التعرض للضوء الكهربائى ليلا.

من ناحية أخرى أشارت الدراسات التى جمعتها المنظمة من 22 جامعة أمريكية الى أن استخدام الأجهزة الإكترونية لساعات طويلة يؤثرعلى جودة النوم ليلا لأنه يحدث نوبات من الإثارة والتنبه الشديد للأعصاب.

إن 17% من الآباء يرصدون قيام أطفالهم بإرسال رسائل للجوال عقب موعد دخولهم للنوم وأن 56% من الأباء الذين يحتفظون فى حجراتهم بأجهزة كهربائية يقوم أبناؤهم بالاحتفاظ بأجهزة مماثلة فى حجراتهم.

لذا فإن الأطباء فى مركز دراسات وإحصائيات النوم قام بتقديم نصائح للآباء والأمهات لضمان سلامة قدرات الأطفال والمراهقين جاء فيها:

طفلك هو نسخة منكما فليبدأ كل منكما بتجنب وضع او استخدام أجهزة فى حجرتكما كما تأكدا من إيقاف تشغيل كل الأجهزة فى التاسعة مساء على الأكثر.

إن كان هناك فترة ترفيهية تستخدما فيها الأجهزة بديلا عن الرياضة والحفلات فحددا مدة استخدام الأجهزة ولتكن فى وسط اليوم وليس قرب موعد النوم فى المساء.

تحدثا لطفلكما -أيا كان سنه- عن فوائد ومضار التكنولوجيا وأخبراه بأنكما تحاولان التقليل من استخدامها حتى لا تتعرضان لمخاطرها.

ـ أعدا لطفلكما جدولا ثابتا يحدد مواعيد الطعام والنوم بصورة مناسبة على أن يلتزم بها بصورة كاملة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    ابو العز
    2015/11/30 14:03
    0-
    1+

    كل شيء زاد عن حده انقلب ضده
    كنا ننام ونحن صغار حوالي التاسعة مساءا بعد تحضير الواجبات المدرسية وكانت متعتنا الاستماع الى المذياع خاصة احاديث الدكتور طه حسين رحمه الله وغيرها من البرامج كبابا شارو , وكانت الحكمة التي سمعناها نام بدري علشان تصحى بدري .. يا له من زمن جميل ذهب وذهب اهله معه ..
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق