رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

وفاة البائع أو المشتري قبل توقيع العقد النهائي .. هل يوقف الصفقة ؟

ابتسام حبيب
يتعامل الجميع بالبيع والشراء في كافة الممتلكات من أراضي وعقارات وأشياء منقولة ، ولكي يكون البيع والشراء صحيحا لابد من وجود عقد نهائي بالبيع ، موقع عليه من الطرفين ، ولكن ماذا لو توفي أحد طرفي العقد قبل توقيعه ، هل يصبح العقد باطلا أو منقوصا ، أو غير مكتمل الاركان القانونية . تقول أبتسام حبيب رئيسة مصلحة الشهر العقاري والتوثيق سابقا ، أنه في هذه الحالة يجب

قيام ورثة البائع باتمام اجراءات البيع الصادر من مورثهم الذي توفي قبل التوقيع علي عقد البيع النهائي مع مرعاة عدة أمور، أولاً : تقديم التماس من مقدم الطلب أو أحد ورثة البائع لاتمام اجراءات البيع نيابة عن المورث البائع ، ثانياً : شهر حق الارث اذا كانت وفاة البائع بعد تاريخ 31 ديسمبر1946 ويمكن قصر التسجيل علي العقارات المبيعة فقط ، ثالثاً : يتم التنويه من مأمورية الشهر العقاري بمشروع المحرر في حالة التأشير عليه بالمحرر من ادخال الورثة بقصد اتمام اجراءات البيع الصادر من المورث، وذلك بعد التحقق من صفاتهم ، لا يقتضي المطالبة بشهر حق الارث اذا كان البيع قد صدر من المورث حال حياته، وتمت أركان الصفقة جميعا وتقاضي الثمن باكمله، وثبت ذلك بدليل رسمي مقبول، ويعتبر كدليل رسمي مقبول اذا كان طلب الشهر المقدم موقعاً عليه من طرفي التعاقد أو من البائع وأثبت به أن الثمن قد دفع باكمله ، ولكن ماذا لو توفي المشتري قبل التوقيع علي العقد النهائي باتمام اجراءات التسجيل ؟

في هذه الحالة يتم تقديم التماس إلي مأمورية الشهر العقاري من مقدم الطلب او أحد الورثة، ومعه المستند الرسمي الدال علي وفاة المورث وبيان ورثته، علي ان يتضمن بالمحرر اقرار بقبول ورثة المشتري اتمام اجراءات شهر ( تسجيل ) التعاقد، بشرط أن ينص صراحة علي نقل ملكية العقار باسم المورث اما اذا رغب الورثة نقل ملكية العقار إلي كل منهم حسب الفريضة الشرعية فيقتضي قيامهم بشهر حق الارث.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق