رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

وزارة الطيران ..ودعم مستمر لصناعة السياحة

لا شك أن الطيران يمثل عصب صناعة السياحة وأحد أهم دعائمها..وبدون تعاون الطيران مع السياحة لن تشهد مصر زيادة فى الحركة الوافدة اليها..والطيار حسام كمال وزير الطيران المدنى حظى بثقة رئيس الوزراء المهندس شريف اسماعيل الذى قرر استمرارة فى موقعة لأدارة منظومة الطيران المدنى.

وخلال توليه المسئولية فى حكومة ابراهيم محلب حاول كمال مساندة قطاع السياحة من خلال شركة اير كايرو وبعض خطوط شركة مصر للطيران التى ساهمت فى فتح بعض الأسواق مثل جورجيا والصين بالتعاون مع وزارة السياحة..

وخلال الأيام القليلة القادمة سنجد وزارة الطيران حاضرة بقوة فى اجتماعات المجلس الأعلى للسياحة.. وسنشهد تعاونا غير مسبوق بين السياحة والطيران والذى ظهر جليا فى تصريحات الطيار حسام كمال عقب تولية المسئولية حيث أكد أن الوزارة لن تتأخر عن تقديم الدعم والمساندة لقطاع السياحة حتى يتحقق لها الازدهار وتعود الى قوتها من جديد. وأضاف: إن تركيز الوزارة سيكون على آليات تطوير خدمة العملاء بجميع المطارات وعلى خطوط الطيران المصرية، فمع المنافسة الشرسة التى تواجهها المطارات وشركات الطيران المصرية أمام المطارات والشركات العالمية خاصة فى منطقة الشرق الأوسط يستلزم التحسن المستمر للخدمات وإضافة منتجات وخدمات جديدة تلبى احتياجات العملاء، حيث إن العميل الآن لديه الكثير من الخيارات فى السفر ويتوقف اختياره على تقييمه لتجربة السفر بشكل عام بما فيها خدمات المطار وشركات الطيران التى تحقق له متعة السفر وتلبى تطلعاته التى تتزايد يوما بعد يوم، وكذلك تطوير تكنولوجيا المعلومات بما يحقق تيسير الأعمال ورفع مستوى الخدمات المقدمة للعملاء والاهتمام بالأنظمة الرقمية بالمطارات وأكشاك الخدمة الذاتية لإنهاء إجراءات السفر بالمطارات المصرية، وفيما يتعلق بتنشيط الحركة السياحية صرح كمال بأن لديه رؤية واضحة عن آليات التعاون الشامل مع وزارة السياحة من أجل فتح روافد جديدة للسياحة المصرية، حيث إن السياحة والطيران وجهان لعملة واحدة ولا يمكن لأحدهما أن يعمل بمنأى عن الآخر.

وقد أعرب وزير الطيران عن اعتزازه بثقة الحكومة والقيادة السياسية فى تكليفه بالاستمرار فى ادارة منظومة الطيران المدنى المصرى. ودعا الوزير جميع العاملين بوزارة الطيران المدنى وشركاتها التابعة بمواصلة الجهد والعمل من اجل استكمال مشروعات التطوير التى تقوم بها وزارة الطيران المدنى والتى يأتى على رأسها مشروع مدينة ايربورت سيتى وخطط تطوير المطارات المصرية وتحديث اسطول مصرللطيران وغيرها من المشروعات.

وأضاف كمال أن الفترة الماضية شهدت نمواً ملحوظاً فى حركة سفر الركاب الترانزيت العابرين من خلال مطار القاهرة الدولى والمطارات المصرية الأخرى مما يعكس نجاح خدمات السفر والإجراءات التى قامت بها الشركات التابعة للوزارة لزيادة حركة الركاب كما يعكس ايضا مدى اهمية مطار القاهرة الدولى كمطار محورى ومن اكبر المطارات الدولية على مستوى القارة الإفريقية.

وقال على المستوى الدولى تحظى مشروعات وزارة الطيران بثقة كبرى مؤسسات وهيئات التمويل الدولية وعلى رأسها البنك الدولى مما يجعلنا ندرس اقامة العديد من المشروعات خلال الفترة القادمة كما كان لجلسات الحوار والتفاهم المشترك خلال لقاء العديد من سفراء الدول الافريقية والأوروبية والآسيوية خلال الفترة الماضية تأثير كبير على تعزيز مكانة مصر الدولية والاقليمية فى مجال صناعة النقل الجوي. هذه الروح الجديدة التى سيطرت على وزراء شريف اسماعيل ستنعكس بالتأكيد على مستقبل مصر الأقتصادى خلال الفترة المقبلة..لأن مصر لم تعد تحتمل الصراع الذى كان دائرا بين الوزارات والهيئات المختلفة..وجاء تشكيل المجلس الأعلى للسياحة ليمثل أولى الخطوات الدافعة لتعاون الجميع من أجل تحقيق تنمية حقيقية فى مجال صناعة الطيران وصناعة السياحة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق