رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

خطوات بسيطة للقضاء على الملل

◀ثريا ثابت
عند الاستيقاظ لا تفكرى إلا فى الموضوعات السارة، ولا تفرضى على نفسك الكآبة بالتفكير فى المشاكل التى يمكن أن تواجهك خلال هذا اليوم، ابتسمى للحياة تبتسم لك الأقدار، تفاءلى خيرا ودعى التشاؤم لحاله.

أبدأى يومك بتمرينات شهيق وزفير: عند الاستيقاظ من النوم، استقرى لفترة فى الفراش فى وضع الجلوس، ثم تنفسى بعمق من الأنف, هذا التمرين يساهم فى حصول الجسم على أكسجين متجدد.

- تناولى وجبة افطار جافة: لا تحاولى تجنب وجبة الإفطار، فان هذا من شأنه إصابتك بمشاعر التعب والإرهاق، وإذا لم تتح لك فرصة تناول وجبة الإفطار، فعلى الأقل تناولى الفاكهة أو كوبا من البليلة.

- ابدأى بالأولويات: عادة ما تشعرين بالتعب والإرهاق، لمجرد أنك تشعرين بتراكم الأعمال عليك، ولعلاج ذلك قررى أى الأعباء التى يمكنك أن تقومى بها فى هذا اليوم، مع تأجيل البعض الآخر لوقت لاحق.

- افرضى على نفسك إجازة ذهنية يومية: مهما كانت مشغوليتك، ويمكن أن تعتمدى فى ذلك على أمور ترفيهية بسيط كأن تستمعى من الراديو أو الكاسيت الى موسيقى خفيفة غير صاخبة، تريح أعصابك،وتجدد نشاط ذهنك.

- التمرينات الرياضية البسيطة اليومية لها ضرورة فلا تهمليها: حتى إذا كانت هذه التمرينات لا تتعدى دقائق ثلاثة تقضيها فى التجول فى مكان عملك بعيدا عن مكتبك، فإن ذلك سيساهم فى الشعور بالراحة، والقضاء على الشعور بالضغط العصبى.

- لا تتمسكى بالروتين: لا تدعى الروتين يسيطر على حياتك نوعى من أسلوبك فى تغيير المعيشة، ومن نوعية الطعام الذى تقدمينه لأسرتك، اخرجى لزيارة الأصدقاء، وتناولى الطعام فى الخارج مع زوجك وأولادك من وقت لآخر..

- تجنبى السكريات والدهون والكافيين: كثير من المرضى يعتمدون على نوعية الغذاء فى القضاء على الارهاق والتعب المزمن الذى يشعرون به، وذلك بتناول كميات من البروتين لا بأس بها، قليل من الدهون، قليل من الكربوهيدرات (السكريات والنشا ومنتجات الدقيق) مع تناول مزيد من الفيتامينات والمعادن، مع تجنب الكافيين.

- اتبعى برنامجا للتمرينات الرياضية: فالتمرينات تعمل على إزالة الشعور بالإرهاق سواء اليوجا، أو كرة السلة أو العدو، أو على الأقل السير لمدة نصف ساعة مرات أسبوعيا.

- احرصى على النوم بعمق: حاولى تجنب تناول المشروبات الساخنة التى تحتوى على الكافيين كالشاى، والقهوة، مع الاسترخاء التام وعدم تناول المشاكل العائلية مع زوجك قبل النوم حتى لا يكون ذلك سببا فى إثارة الأعصاب، وبالتالى الإصابة بالأرق وعلى القدرة على الاسترخاء فى النوم.

أما إذا لم تفلح معك هذه الخطة فى مجابهة الشعور بالتعب والإرهاق، ففى هذه الحالة عليك التوجه لزيارة الطبيب فقد يكون السبب مرضيا، مثل اضطراب نسبة السكر فى الدم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    م.ز.محمد حسنى بطيشة
    2015/10/01 08:13
    0-
    2+

    ((( الملل و الإكتئاب. )))
    (((((العلاج الربانى والطبيعى للإكتئاب النفسى و القلق)) نظرا لزيادة مشاكل الحياة ،وهبوط مستوى الأخلاق....فقد إرتفع عدد المصابين بألإكتتاب والقلق النفسى والعصبى؛ وأصبح من الأمراض المزمنة ؛فهو يعتبر ثالث أسباب الوفاة على مستوى العالم بعد مرض السرطان وأمراض القلب !!! ....... لذلك إزدحمت عيادات الأطباء ألأمراض النفسية والعصبية بالمرضى ....وإرتفعت قيمة الكشف عندهم..كما طالة مدة أنتظار المرضى للكشف عليهم !!!!!!! ....... ومن نعم المولى عز وجل على البشر أنه يمكن تجنب وعلاج الأكتئاب والقلق النفسى بالأتى:- أولا: زيادة األلإيمان ...والصبر بعد تنفيذ الأسباب..عن طريق .... ١-التنفيذ العملى الدائم لأركان الاسلام الخمسة::( الشهادة-الصلاة-الزكاة-الصوم-الحج لمن إستطاع )، وأركان الإيمان الست :::وهى الإيمان ب(الله -وملائكته-وكتبه-ورسله- واليوم الأخر---والقضاءوالقدر،) ؛ مع تلاوة القرآن الكريم ..وتجويده ...وتفسيره ...وفهمه ...والعمل بما جاء به؛؛.وحسن الظن بألله ومغفرته فهو سبحانه الغنى الحليم الغفّار الكريم الذى يرزق ويحسن ويغفر .........حيث أن رزقك مقسوم ،وقدرك محسو
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق