رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

من أجل علب بلاستيكية صحية !

◀ ريهام محمود عبد السميع
مع بداية الدراسة تبدأ الأمهات فى شراء مستلزمات المدارس، والبحث عن كل ما هو صحى للأبناء ، ومن أهم الأشياء ـ التى يجب أن تكون الأم على وعى كامل بها نظرا لأهميتها فى الحفاظ على صحة أولادها ـ هى العلب البلاستيكة المعروفة بـ “لانش بوكس” وزجاجات المياه.

 فقد أثبتت الدراسات العلمية أن استخدام العلب البلاستيكية غير الصحية لحفظ الأطعمة أو المشروبات خاصة الساخنة منها، يؤدى إلى تسرب أمراض خطيرة كالسرطان، وذلك لاحتوائها على مواد كيماوية خطيرة مثل الزئبق والالومنيوم وغيرها من المواد الأخرى المضرة، التى تؤثر بشكل مباشر على المواد الغذائية التى توضع فيها.
د.ناظم شمس أستاذ طب الأورام وأمراض الدم ومدير مركز الأورام بمستشفى جامعة المنصورة يقول: بالرغم مما قيل عن أضرار البلاستيك يبقى استخدامه شائعا، لكن يجب الحرص على مراعاة شروط الاستخدام التى تتمثل فى مثلث وبداخله أرقام من رقم( 1) إلى ( 7 ) وتوجد أسفل العبوات البلاستيكية، فالمثلث يعنى أنه قابل للتدوير وإعادة التصنيع، وكل رقم داخل المثلث يمثل مادة بلاستيكية معينة، والحروف هى اختصار لأسم البلاستيك المرادف للرقم فى المثلث، وهى تسمى «بالكود التعريفى» وعن دلالات  تلك الأرقام وبعض المنتجات التى تستخدم لكل منها يوضحها لنا د.ناظم وهى: 

الرقم (1) هو لمادة «البولى إيثيلين تريبتالات» وتستخدم فى تصنيع زجاجات المياه والمشروبات الغازية وزجاجات العصائر، هذه العبوات صعبة التنظيف، كما أنها تقوم بامتصاص جزء من المواد المعبأة بها وقابلة لنمو البكتيريا فيها، لذا فيجب استخدامها لمرة واحدة فقط وبعدها نقوم بالتخلص منها.

الرقم (2) هو لمادة الـ «البولى إيثيلين عالى الكثافة « وتستخدم فى صناعة زجاجات اللبن الموجودة بالأسواق، وزجاجات الصابون السائل والشامبوهات، وتلك الزجاجات وجد أنها لا تنقل أى مواد كيميائية إلى المواد الغذائية المعبأة بها وذلك فى درجة الحرارة العادية.

الرقم(3) هو لمادة الـ»بولى فينيل كلورايد « وتستخدم فى صناعة زجاجات الزيت، كما تدخل فى صناعة المواسير البلاستيكية، ومن المفضل تجنب استخدام الزجاجات أو البلاستيكات التى تحتوى على الـ»PVC « وذلك لوجود مواد ملينة بها تتعارض مع الهرمونات فى الإنسان، كما أن وجودها فى درجة حرارة عالية يؤدى لخروج مادة كيماوية مسرطنة.

الرقم (4) هو لمادة الـ» بولى إيثيلين منخفض الكثافة « ويستخدم فى صناعة الأكياس البلاستيكية التى تستعمل للساندويتشات، وهى آمنة ولا تسبب انتقال مواد كيماوية للأطعمة فى درجة الحرارة العادية.

الرقم(5) هو لمادة الـ»البولى بروبيلين « ويدخل فى صناعة أكواب الزبادى، وهى آمنة ولا تسبب انتقال مواد كيماوية للأطعمة فى درجة الحرارة العادية.

الرقم (6) هو لمادة الـ»بولى ستيرين « ويدخل فى صناعة الأكواب البلاستيكية والفوم المستخدمة لشرب القهوة وخلافه، وهى مادة محتمل أن تنقل مواد مسرطنة من البلاستيك للأطعمة والمشروبات.

 الرقم (7) هو لعدة مواد منها «بولى كاربونات» وتستخدم فى صناعة زجاجات طعام الأطفال الرضع، وزجاجات المياه متكررة الاستخدام، والبلاستيك الرقيق المبطن لعلب الطعام المحفوظ، وتلك الزجاجات التى تحتوى على مادة الـ»BPA « ثبت أنها تتسبب فى بعض المشاكل الصحية مثل مشاكل بالقلب والسمنة، لذا عند اختيار الزجاجات التى لها الرقم 7 يفضل أن يكون مكتوبا عليها أيضا «BPA free « لضمان خلوها من تلك المادة الضارة.

 وقد أجريت العديد من الأبحاث التى تؤكد أن تلك الأرقام والحقائق السابقة تكون فى درجة حرارة الغرفة، ولا ينصح باستخدام البلاستيك فى درجات حرارة منخفضة كالتجميد، أو درجات حرارة عالية كالغليان، ويفضل استخدام الأوانى الزجاجية أو الفخارية فهى الأكثر أمانا لتخزين الطعام فى الثلاجة أو استخدامها فى الغلى أو وضع الأطعمة والمشروبات الساخنة، وذلك لتفادى أى تفاعلات بين البلاستيك والأطعمة والمشروبات.

وينصح باستخدام البلاستيك الذى يحمل الرقم (5) فهو أكثر الأنواع أمانا بالنسبة لإعادة الاستخدام والحرارة للطعام.. أما البلاستيك لمرة واحدة فقط الذى له علاقة بالطعام أو الشراب فرقم( 1) جيد، ولذلك فهو آمن لمرة واحدة  لكن لا تعيد استخدامه، رقم ( 2) اَمن وقابل للتدوير، رقم (3) ضار وسام إذا استخدم لفترة طويلة وهو أخطر أنواع البلاستيك، رقم (4 ) آمن نسبيا وقابل للتدوير، رقم(5) فهو أفضل أنواع البلاستيك وأكثرها أمناً ويناسب السوائل والمواد الباردة والحارة وغير ضار أبدا، رقم (6) خطر وغير آمن، أما رقم (7) فيجب تجنبه تماما قدر الإمكان.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق