رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الصوديوم يهدد أسرتك

سالى حسن
الأم هى المسئولة عن صحة أولادها من خلال الاهتمام بغذائهم ونشاطهم اليومى .

و يعتبر الصوديوم من العناصر التى يجب أن تلتفت الأم لها حتى لا تزيد نسبته فى غذاء أفراد عائلتها نظرا لأضراره على الصحة العامة .

فما هى أضرار الصوديوم وكيف يمكن التقليل منه؟

تقول د.سحر زغلول رئيس قسم الاحتياجات الغذائية والنمو إن أى أكل نتناوله يؤثر على صحتنا وبالتالى فإن اختيار الأكل الصحى هو الضمانة للوقاية من الأمراض، لذلك فنحن نهتم بالوقاية أولا وليس بالعلاج. ويأتى ملح الطعام من ضمن الأسباب الرئيسية المؤدية للإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب وغيرها من الأمراض غير المعدية التى اهتمت بها منظمة الصحة العالمية مؤخرا التى أشارت إلى أنها تؤثر على الدخل القومى من 1 إلى 5% كما تؤثر على النواحى الاجتماعية والاقتصادية والصحية. وتنصح د.سحر الأسر التى لها تاريخ وراثى مع أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم بضرورة الحذر والتقليل من استخدام ملح الطعام، كما يجب الانتباه إلى أن الملح موجود فى مصادر كثيرة لا نراها ولا نعلمها فى صورة الصوديوم ومنها على سبيل المثال المواد الحافظة والوجبات السريعة والمجففة ومكعبات المرقة الجاهزة وغيرها من الأطعمة التى ترتفع فيها نسبة الملح بشكل كبير جدا، حيث يلجأ المصنعون إلى إضافة هذه الكمية الكبيرة لأنه يساعد على الاحتفاظ بالطعام لفترة طويلة بالإضافة إلى إقبال الناس بشكل عام على الطعام المملوء بالملح لأنه يعطى مذاقا أطيب. كما تشير إلى فئة أخرى مستهدفة وهى بعض الأشخاص ممن لديهم حساسية أكثر لزيادة نسبة الملح ولا يعانون من أمراض، ولكن زيادة نسبة الملح فى أجسامهم تؤدى إلى التورم نتيجة احتجاز الملح وبالتالى يحبس الماء ويؤدى إلى انتفاخات، ويعتبر هؤلاء أكثر عرضة للإصابة فيما بعد بأمراض ضغط الدم وأمراض القلب وبالتالى لابد من التوعية الجيدة لهذه الفئة فى وقت مبكر للوقاية من الأمراض المحتملة.

وتشير د.سحر إلى أهمية عدم الإفراط فى الصوديوم المتناول موضحة أن «ساندوتش» طعمية مقلية يتعدى 1200 ملجرام من الصوديوم وهى نسبة عالية جدا وتقترب من نصف الاحتياج اليومى للشخص من الصوديوم. أما بالنسبة لمجموعة الأجبان فكلها غنية جدا بالصوديوم خصوصا الجبنة القديمة، ناهيك عن المخللات والباذنجان والبطاطس المقلية. ويسعى المعهد القومى للتغذية إلى القيام ببحث لمعرفة مصادر الصوديوم فى أكلاتنا المصرية لكى نستطيع أن نبنى أى معلومة على بحث علمى مدروس وبالتالى نستطيع أن نأخذ خطوات أكثر ثباتا وثقة. وللتقليل من كمية الصوديوم فى الأكل تنصح د.سحر زغلول بضرورة العودة إلى الأكل الطازج من خضر وفاكهة وغيرها والابتعاد عن المعلبات والمجمدات والأكل الجاهز، ويمكن أن تقوم الأم تدريجيا بالتقليل من كمية الملح المضافة حتى لا تؤثر على الطعم لأن الأشخاص المعتادين على كمية كبيرة من الملح من الصعب تقليله، فمثلا إذا كانت تضيف ملعقتين تكتفى بملعقة ونصف. ويمكن بالنسبة لوجبة الإفطار على سبيل المثال بدلا من تناول ساندوتشين يمكن الاكتفاء بواحد إلى جانب كمية من الخيار والطماطم التى ستساعد على الشبع دون الحاجة لتناول أكلات غنية بالصوديوم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق