رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

مصر تعلن الحرب على فيروس «سي»

اعد الملف : اشرف امين
فى بادرة مهمة لجذب الاهتمام الدولى إلى قضايا العدوى الفيروسية للكبد، تقيم منظمة الصحة العالمية بعد غد الثلاثاء، مراسم فاعليات اليوم العالمى للفيروسات الكبدية في القاهرة، باعتبار مصر من أكثر الدول التى تعانى من ارتفاع المعدل السنوى للإصابات بفيروس "سي" (150 ألف حالة سنويا)،

ولكونها من الدول المهمة التى قامت على مدار السنوات القليلة الماضية بإتباع عدد من السياسات الصحية لعلاج المرضى، ومكافحة العدوى، وهو ما دفع المنظمة العالمية إلى اعتبار تجربة مصر من النماذج المرجعية لمكافحة عدوى فيروس "سي"، حيث من المقرر أن يأتى لمصر عدد كبير من ممثلى شركات الدواء الدولية، وخبراء منظمة الصحة العالمية، والجمعيات الطبية العالمية، للمشاركة فى تلك الفاعلية الدولية المهمة، وطرح أفضل المسارات العلمية والطبية لعلاج المرضى، والحد من العدوى. فى الملف التالي، نستعرض آراء عدد من كبار أطباء الكبد وممثلى اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية التابعة لوزارة الصحة، وكذلك ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر، حول أهم التحديات التى تواجه الدولة فى المرحلة الحالية فى مجال العدوى الفيروسية للكبد، وسبل خفض معدلات الإصابة، وعلاج ملايين المرضى من فيروس سى، خاصة فى ظل تكاتف مؤسسات الدولة كافةً سواء وزارة الصحة أو المجلس الاجتماعى التابع لرئاسة الجمهورية، والجمعيات الطبية والمراكز البحثية والجامعية، التى تعمل جميعا على محاربة هذا الداء، الذي يكاد يفتك بأكباد المصريين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 7
    أشرف زيدان
    2015/07/26 18:44
    0-
    0+

    حرب علي الورق
    يا سيدي الفاضل إنها حرب علي الورق لعدو شرس يكاد يطيح ب٩٠٪ من شعب مصر فلقد بدأت فعلا في أخذ اللقاح الوقائي لفيروس سي و كان اقرب مركز لي هو المهندسين و حتي اننا دفعنا الرسوم انا و من معي و لبعد المسافة لم نستطع أخذ الحقنتين الاخيرتين فنحن من مركز الصف و السؤال هنا لماذا لا يكون هذا اللقاح الوقائي في كل المراكز الصحية و حتي الوحدات و ليكن ايضا بالرسوم فهذا لن يكلف الولة مدام التكلفة علي حساب المواطن فماذا سوف تتكلف الدولة او حتي في الصيدليات مع نشرة بمواعيد التطعيم. هكذا تكون حربا حقيقية و ليست علي الورق كما تفعلون. فالدولة و الاعلام يتكلمون عن حربا شاملة و كاملة علي الفيروس القاتل لا توجد علي أرض الواقع.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 6
    المنشاوى
    2015/07/26 15:57
    0-
    0+

    القضاء على المسببات للمرض هى نعمة الحياة
    الى شعب مصر العظيم بكافة طوائفة حافظوا على صحتكم التى منحها لكم الله سبحانة وتعالى ***بالبعد عن التدخين*البعدعن الاكلات الملوثة ومحاربة مروجيها*النظافة العامة دون ملوثات بيئية* البعد عن المشروبات الضارة بالصحة*عدم الاستحمام فى المياة الراكدة والملوثة بالفيروسات الضارة كديدان البلهارسيا والاسكارس*البعد عن استخدام الادوية الضارة بالصحة دون استشارة صحية*البعد عن الملوثات البيئية فى المنتجات الغذائية والاغذية المحفوظة او المستورد منها المثلجة لفقد بعض من قيمتها الغذائية***الخ الخ الخ الى ما لانهاية من المسببات**مطلوب وقفة جادة ورقابية من كافة الاجهزة الصحية والبيئية والتموينية والاعلامية والثقافية لاعلان مضار اى سلعة غير مطابقة للمواصفات القياسية من ناحية الاستخدام ومراعاة ضمائرنا والانسان بنك مال بكافة اعضاء جسدة التى محنها الله لنا ونحمد الله على تمام الصحة للجميع وربنا يشفى كل مريض ولازم الحرص واجب ولكن كل من الله الشفاء والمرض من الله وبحذر من المسببات
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 5
    محمد
    2015/07/26 15:08
    0-
    0+

    مرضي فيروس B في حاجة إلى الاهتمام بهم
    وماذا عن مرضى فيروس B أليس لهم نصيب في هذه الحرب؟
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 4
    الشافعى
    2015/07/26 11:43
    0-
    0+

    الحمد لله
    الحمد لله والشكر له على توفيقه للمسئولين باستئصال هذا المرض اللعين
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    جرجس حنين
    2015/07/26 08:54
    0-
    2+

    ماذا عن المصابين بفيروس سي من كبار السن؟
    نشكر لكل من يهتمون بعلاج مرضي فيروس سي اهتمامهم بالعلاج لكن للآسف يتوقف العلاج عند سن السبعين ومن تخطوا هذا السن ليس لهم الحق في العلاج وإن كان لأحد رأي محدد ومقنع لإتخاذ هذا القرار نقول له إن من منحنا الحياة حتي هذا السن هو وحده القادر علي شفائنا دون أن نلجأ أو نستجدي من أحد من البشر أن يهتم بمن تخطو سن السبعين ولا تنسوا أن الشفاء من عند الله صاحب القدرة والسلطان علي كل الخليقة فهو يشفي من يشاء كيفما يشاء عندما يشاء وما البشر إلا أدوات لتنفيذ فكر الله الغير محدود .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    سوسن مصطفى على
    2015/07/26 06:50
    0-
    3+

    يا مصر يا ام العجايب
    المصريين يتعجبون بشدة ---------------------اين الابحاث الخاصة بأسباب تواجد الامراض الفيروسية الكبدية بهذا الشكل الوبائى فى مصر ؟؟-----------------لماذا لم تخرج علينا دراسة واحدة تقول لنا ما الذى سبب هذا فى مصر ؟؟هل هى المياه المختلطة بمياه المجارى فى بعض الاماكن ؟؟ هل هى تلوث الارض الزراعية بمياه غير نقية؟ هل هو تلوث المزروعات بالمبيدات الحشرية ؟؟-----------------لماذا فى السنوات العشرين الماضية تفشت امراض الكبد والفشل الكلوى فى مصر ؟؟------------هل يوجد مراكز ابحاث قالت لنا هذا ؟؟؟؟------------لا يكفى ان نعالج المرضى الحاليين --------------ولكن الاهم ان نمنع انضمام مرضى جدد كل عام .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2015/07/26 00:06
    0-
    2+

    النصر على فيروس سى لايقل اهمية عن النصر على الارهاب
    كلاهما فتاك
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق