رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

‏..‏ والأزمة تطارد الاستثمارات اليونانية بمصر

كتب‏-‏ محمد حماد‏:‏
تباينت آراء المستثمرين حول تأثر الاقتصاد المصري والاستثمارات اليونانية بمصر خلال الفترة المقبلة بعد رفض اليونانيين خطة الإنقاذ التي عرضها الاتحاد الأوروبي لمواجه الأزمة المالية في اليونان‏.‏

وأكد هاني برزي رئيس مجلس الأعمال المصري ـ اليوناني, أن الاستثمارات اليونانية بمصر سوف تتأثر سلبا بما شهدته الساحة اليونانية أمس الأول نتيجة رفض شروط المقرضين الدوليين لأثينا.
وأضاف أن رجال الأعمال المستثمرين يترقبون, في حالة من القلق, ما تشهده الساحة حاليا, خاصة بعد توقف المعاملات البنكية ومنع التحويلات المصرفية من داخل اليونان للخارج بسبب الأزمة مما سيؤثر علي الاستثمارات اليونانية, وكذلك الأوروبية, التي تترقب الأوضاع والتي قد تنتهي بخروج اليونان من الاتحاد الأوروبي والعودة إلي عملتها الأساسية الدراخما.
وأوضح أن الاستثمارات اليونانية بمصر تصل لنحو مليار يورو, بينما كانت هناك استراتيجية لزيادتها خلال الفترة المقبلة, خاصة بعد الفرص الاستثمارية التي تم الإعلان عنها خلال مؤتمر مصر الاقتصادي من جهة, وكذلك التوصيات التي خرج بها الجانبان المصري واليوناني خلال اجتماع مجلس الأعمال المشترك بالقاهرة.
وأكد أن الاستثمارات اليونانية بمصر تواجه أيضا بعضا من المشكلات حاليا منها عدم القدرة علي تحويل أرباحها بشكل أكثر مرونة وسرعة وهو ما يحد من توسعاتها خلال الفترة المقبلة.
وفي المقابل, أكد الدكتور علاء عز أمين عام اتحاد الغرف المصرية الأوروبية أن الأزمة المالية اليونانية لن تؤثر علي مصر, مشيرا إلي أن الاقتصاد المصري اقتصاد غير مرن ولا يتأثر بشكل سريع بالأحداث الخارجية.
وأضاف أن الوزن النسبي للناتج المحلي اليوناني بالنسبة للناتج المحلي الإجمالي لأوروبا ضعيف جدا, وبالتالي فلن تؤثر الأزمة اليونانية علي اقتصاد الاتحاد الأوروبي.
واشار إلي أن علاقتنا التجارية مع اليونان لن تتأثر أيضا, في الوقت الذي تعد صادراتنا لليونان عبارة عن سلع أساسية يحتاجها السوق اليونانية.
واستبعد تأثر الاستثمارات اليونانية في مصر بالأزمة رغم أنها تعد سادس مستثمر أجنبي في مصر وتتركز معظمها في قطاعات الخدمات البنكية والصناعات الغذائية والجلود والملابس الجاهزة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق