رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

صاحب الحصانة

تعددت الاقتراحات بشأن الحصانة البرلمانية ،

 فهناك من يطالب بأن تكون الحصانة للنواب فيما يدور تحت قبة البرلمان فقط، ومن يطالب بإعادة النظر فى كل الحصانات الممنوحة لتكون مقصورة على ما يرتبط بالأعمال الموكولة إلى من يحملونها، ولاشك أنه وفقا لكل النظم السياسية قديمها وحديثها فإن المواطن هو السيد وهو صاحب الحصانة الأول والأخيرة وهو وحده الذى يمنح بعضا من حصانته لمن يختاره لحكمه، وينيب من يراه لتمثيله فى المجالس النيابية.


المواطن وحده يرفض ان تتحول حصانة الوظيفة الى حصانة تسلط يمارس البعض بواسطتها الصلف وجنون العظمة.


عبدالحميد أبو جريو الأسواني ـ محام


رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    ^^HR
    2015/06/17 08:57
    0-
    0+

    الحصانة شئ جيد فى حد ذاته لمن يملكون الضمائر الحية ويعلون المصالح العليا للوطن على مصالحهم الشخصية
    هدف منح الحصانة هو هدف نبيل فى حد ذاته حتى يشعر النائب بكامل الحرية حين إبداء رأيه او الخوض فى مشاكل الناس والوطن ،، ولكن هناك من يسيئون استخدامها سواء لتحقيق مصالحهم الشخصية او ممارسة السطوة والعنطزة على خلق الله
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق