رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الفرح الكبير

ينتظر المصريون بشوق عظيم تلك الفرح الكبير الذى سيتم خلاله افتتاح قناة السويس الجديدة التى حفروها بأموالهم وجهدهم، وتتداعى الأفكار، ونتذكر ذلك الاحتفال الضخم الذى أقيم فى افتتاح قناة السويس فى السابع عشر من نوفمبر عام 1869 فى عهد الخديو إسماعيل

والذى حضره ملوك وعظماء العالم فى ذلك الوقت، وكتب مؤلف الموسيقى الايطالى جوزيبى فيردى أوبرا (عايدة) بطلب من الحكومة المصرية لكى تقدم لأول مرة فى حفل الافتتاح، وتدور أحداثها فى مصر الفرعونية، ولكن حال عدم وصول الملابس، والمناظر التى صنعت خصيصا لأوبرا (عايدة) فى باريس، وذلك بسبب الحصار الذى فرضته القوات الروسية على العاصمة الفرنسية، وعند افتتاح قناة السويس قدمت أوبرا (ريجوليتو) لنفس المؤلف على مسرح دار أوبرا القاهرة (القديمة) التى بنيت بمناسبة الافتتاح، وقدمت أوبرا (عايدة) لأول مرة على مسرح دار أوبرا القاهرة فى الرابع والعشرين من ديسمبر عام 1871. هذا ماكان فى الاحتفال بافتتاح قناة السويس عام 1869، فماذا أعددنا نحن اليوم للاحتفال بالعرس الذى ينتظره الجميع فى افتتاح القناة الجديدة فى السادس من أغسطس 2015؟ . اننى أود فى هذه المناسبة الوطنية الجليلة أن أقترح بعض الفقرات لتقديمها فى حفل الافتتاح وهى لن تكلف الدولة مليما واحدا، لأن دار الأوبرا يمكن أن تقدم كل الفقرات بما فيها من فرق متنوعة تضم كبار الفنانين من مغنين ومغنيات وعازفين وقادة فرق سواء فى فرق الموسيقى العربية أو فرقة الأوبرا، أو فرقة الباليه أو أوركسترا القاهرة السيمفوني.

وأرجو أن يكون للفن المصرى دور جوهرى فى هذا الاحتفال وأذكر أن مؤلف الموسيقى المصرى الراحل كامل الرمالى (1922/2011) قد ألف عام 1957الافتتاحية التصويرية (قناة السويس) وعزفها أوركسترا القاهرة السيمفوني.وقد صور فيها المؤلف حياة الشعب المصرى قبل حفر قناة السويس، ثم واصل التعبير عما مررنا به من أحداث تتمثل فى جمع آلاف المصريين للعمل فى حفر قناة السويس بأساليب بدائية، مما تتسبب فى وفاة أكثر من مائة وعشرين ألفا ، وقد استغرق حفر القناة عشر سنوات ونصف السنة ثم انهى كامل الرمالى الافتتاحية مصدرا الفرحة الكبرى بتأميم قناة السويس، ونجاح المرشدين المصريين، ورعايا بعض الدول الصديقة فى إدارة قناة السويس بعد التأميم. والافتتاحية التصويرية (قناة السويس) مرتبطة ومواكبة للشعور الوطنى الجارف بالفرحة بتأميم قناة السويس عام 1956، ومع هذه الافتتاحية غنت كوكب الشرق أم كلثوم عام 1957 (فرحة القنال) كلمات صلاح جاهين وتلحين محمد الموجى، والتى يقول مطلعها:

محلاك يامصرى وانت ع الدفة..

والنصرة عاملة فى القنال زفة

يا أهل مصر تعالوا ع الضفة..

شاورولهم وغنلهم وقولو لهم

ريسنا قال مافيش محال..

راح الدخيل وابن البلد كفى

حيوا الرجال السمر فوق السفينة..

حيوا اللى جاهدوا عشان ما يفرح وادينا

ياولاد بلدنا تعالوا ع الضفة..

شاورولهم وغنلهم وقولولهم

ريسنا قال مافيش محال..

راح الدخيل وابن البلد كفى

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أيضا غنى المطرب الكبير محمد عبدالمطلب، فى ذلك الوقت أغنية (ياسايق الغليون) تلحين محمود الشريف

يقول مطلعها:

ياسايق الغليون.. عدى القنال عدى

وقـــــــبل ما تعــــــــدى.. خدمننـــــا وادى

دا الــــــلى فحت.. بــــحر القنـــال جـدى

 وهذه الإبداعات أقترح أن يكون لها مكان فى حفل افتتاح قناة السويس الجديدة، وربما يرى المسئولون عن الحفل تقديم فقرة من أوبرا (عايدة).

نريد أن نرى إبداع كبار الفنانين المعاصرين من شعراء وملحنين ومؤلفين موسيقيين ومطربين ومطربات.. وهم يعبرون عن هذا الحدث التاريخى وأخيرا أتمنى التوفيق والنجاح لكل القائمين على تنظيم حفل الافتتاح حتى يخرج فى أبهى صورة تليق بمصرنا الحبيبة.

د. زين نصار

أستاذ النقد الموسيقى بأكاديمية الفنون

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    مبروك
    2015/06/16 01:34
    0-
    0+

    مبروك فرحك يامصر
    مصر شريان الحياة مرة حفرنا قناة، ومرة بنعيد التاريخ وبنحفر كمان قناة، أشتاق البحر الابيض ورمال سيناء من جديد، فلاحيين وملاحن صيادين ومراكبيين عدت عليكي يا اسماعيلية أرض الفراعنة السويسية".
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق