رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

كلام فى الموازنة

من أعقد المشكلات التى تواجهنا مشكلة الموازنة والإدارة حيث نجد فى الموازنة أن الإنفاق يفوق الموارد مما ينتج عنه عجز، لذلك يجب ضغط الإنفاق وزيادة الموارد وهو ما يتطلب سياسات إدارية ناجحة ورقابة فعالة جادة

والواقع أن المسئولية تقع على السياسات الإدارية التى اتبعت خلال أكثر من ستين عاما مضت، فمثلا سياسة الدعم حملت الموازنة أعباء كثيرة كما أن القوانين الاشتراكية بتخفيض الإيجارات كان لها أسوأ الأثر اذ أحجم الملاك عن التأجير ثم بدأت ظاهرة جديدة هى تمليك الشقق ورأى المستثمرون أن أرباح التمليك كبيرة فحدث تهافت على شراء الأراضى مما رفع أسعارها بقدر هائل أوقعنا فى مشكلات لم نجد لها حلا حتى الآن، والحل الوحيد هو زيادة قيمة متوسط الدخل ليتناسب مع مستوى الأسعار وهذا يقتضى سنوات عديدة من الجهد والعرق، اذا نظرنا الى بند الأجور والرواتب نجده لا يتناسب مع حجم الإنتاج المتواضع نسبيا وتصرف الدولة علاوة اجتماعية سنوية لترفع الأجور والرواتب لكن فى بعض الأحوال تكون نسبة العلاوة اقل من نسبة التضخم والنتيجة زيادة الأسعار من جديد مما يقلل القيمة الحقيقية للدخل ولذلك نجد فى الدول المتقدمة أن العلاوة من جزءين الأول: لمواجهة التضخم، والثانى لزيادة قيمة الدخل المطلوب، ونتيجة لذلك فإن المطلوب زيادة الاستمثارات المصرية والعربية والأجنبية زيادة كبرى حتى نصل الى بر الامان بالجهد والعرق والمثابرة، والصبر لسنوات.

محاسب ـ عاطف اليكس رزق

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    ^^HR
    2015/06/15 08:55
    0-
    1+

    غزارة الانتاج ووفرة الاموال تغطى على كل ذلك... بدون عصف تفكير فى التدبير والحسابات
    هذا امر يحدث بين الافراد: ذوى الدخول المحدودة يظلون طوال الشهر يفكرون فى توزيع الميزانية مابين الطعام والغذاء ومصاريف المدارس والجامعات وفواتير المياة والغاز والكهرباء وايجار السكن والمصروف اليومى للابناء وطوارئ العلاج الخ الخ،، وفى المقابل تجد الثرى يعطى ابنه مجموع ماسبق كمصروف يد وتكلفة وصيانة وتموين سيارته دون تأثر فى الموازنة المليونية
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق