رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

«التموين» يكسر موجة غلاء الأسعار

◀ تحقيق ـ عـبـاس المليجى:
فى إطار حرص الرئيس السيسى منذ توليه مقاليد الحكم وتعليماته الدائمة للحكومة بتوفير الخدمات والسلع للمواطنين بأسعار مناسبة. قامت وزارة التموين بوضع خطط وأفكار جديدة كان من شأنها توفير السلع الأساسية وكسر موجة الغلاء على مدار السنة بل وتشغيل شباب الخريجين

واخيرا، وبرؤية مدروسة، ورقابة صارمة ، سيطرت وزارة التموين على موجة الغلاء التى سادت الأسواق فى الأيام الماضية من خلال آليات حاسمة لمواجهة جشع بعض التجار والسيطرة على الارتفاع العشوائى غير المبرر لبعض السلع الغذائية، حيث أسرعت الوزارة بتوفير سيارات متنقلة مبردة تحتوى على خضراوات وفواكه طازجة ولحوم مبردة بأسعار مناسبة من أجل حماية المستهلك . كما قررت الوزارة زيادة الدعم المجانى للسلع التموينية بنسبة 50% فى شهر رمضان المبارك وبدأ تنفيذها من أول يونيو حتى نهايته وذلك لجميع المستفيدين من بطاقة التموين، بهدف توفير السلع الغذائية بكميات كبيرة للمواطنين خلال الشهر الكريم .

فى البداية تقول داليا أحمد ـ مدرسة ـ إن سيارات وزارة التموين استطاعت مواجهة مافيا التجار الذين يستغلون حاجة المواطن لشراء السلع الغذائية لبيعها بأسعار مرتفعة ، لكن سيارات الوزارة المتنقلة تبيع السلع الغذائية والخضراوات بأسعار مخفضة عن مثيلاتها فى الأسواق.

ويعلق أحمد بدران ـ محاسب ـ على زيادة الدعم قائلا : إن وزارة التموين نجحت فى تغيير فكرة استخدام بطاقة التموين، حيث أصبحت ضرورة لكل أسرة لتستفيد من الخدمات التى تقدمها للمواطنين سواء من خلال شهر رمضان أو نقاط الخبز أو صرف التموين .

وترى سامية السعيد ـ ربة منزل ـ أن الأسعار انخفضت بصورة سريعة فى الأسواق بشكل عام عندما انتشرت سيارات وزارة التموين المحملة بكميات كبيرة من المواد الغذائية والخضراوات فى مناطق مختلفة بالعاصمة . وعبرت مروة أنور ـ موظفة بإحدى المصالح الحكومية ـ عن سعادتها بدور وزارة التموين للحد من الارتفاع العشوائى غير المبرر لأسعار السلع الغذائية من خلال توفير الخضراوات والفاكهة الجيدة بأسعار مناسبة للجميع لتشهد إقبالا شديدا عليها لجودتها ورخص أسعارها .

وعلقت الحاجة نور ـ بائعة خضار بسوق غمرة ـ على ارتفاع أسعار الخضراوات والفاكهة قائلة : إن الزيادة فى الأسعار مرتبطة بسعر السوق الذى يحدده تجار الجملة فى سوق العبور بالإضافة إلى تكاليف النقل وأجرة العمال، وأضافت أن الأسعار انخفضت تدريجيا، ولكن هناك أسعارا مرتبطة بجودة ثمرة الخضار والفاكهة وحسب توقيت زراعتها .

زيادة الدعم

وأكد د.خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية انه تقرر زيادة دعم السلع التموينية بنسبة 50% لجميع بطاقات التموين يستفيد منها جميع المقيدين فى 20 مليون بطاقة تموينية على مستوى المحافظات، فى إطار حرص الوزارة على توفير السلع التموينية خلال الشهر الكريم .

وأضاف أنه تم الاتفاق مع إحدى السلاسل التجارية الكبيرة لتجارة التجزئة لإقامة 6 أسواق حديثة بالقاهرة فى مناطق العباسية والتجمع الخامس وأكتوبر وسيتم افتتاحها خلال العام الجاري، وإقامة 10 أسواق أخرى فى المحافظات منها الاسكندرية والدقهلية وأسيوط، وسيتم الانتهاء منها خلال عام بهدف استقرار أسعار كثير من السلع الاستهلاكية لخدمة المواطنين، وتوفير السلع بها بكميات كبيرة وبجودة عالية وبأسعار مخفضة.

وأوضح أن أسعار الخضراوات والفاكهة فى المجمعات الاستهلاكية والسيارات المتنقلة فى متناول محدودى الدخل ، كما أنه تم طرح عشرات الأطنان من الخضروات والفاكهة فى جميع فروع المجمعات الاستهلاكية بأسعار مخفضة.

شباب الخريجين

وكشف محمود دياب المتحدث باسم وزارة التموين عن أنه تم توفير أسطول من السيارات المتنقلة المبردة التى تحمل أطنانا من السلع الغذائية والخضراوات والفاكهة بأسعار مخفضة بنسبة تصل إلى 25 % عن الأسواق وذلك فى جميع الأحياء الشعبية ذات الكثافة السكانية العالية خاصة التى لا يوجد فيها مجمعات استهلاكية بهدف توفير إحتياجات المواطنين من السلع وكسر موجة ارتفاع الأسعار ،

وأضاف أنه تم ضخ كميات كبيرة من اللحوم والخضراوات والفاكهة والسلع الغذائية فى منافذ الشركة القابضة للصناعات الغذائية ومنافذ شركة المصريين التى يصل عددها إلى أكثر من 1500 فرع على مستوى الجمهورية للحد من الإرتفاع العشوائى لأسعار السلع الغذائية على مدار الأسابيع الماضية .

وأكد أن د. خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية وجه تعليماته بسرعة طرح السلع واللحوم داخل محلات البقالة التموينية والسوبر ماركت والمجمعات الاستهلاكية خلال شهر رمضان للسيطرة على انفلات الأسعار بهدف وصول السلع للمواطن البسيط بأسعار مخفضة، مشيرا إلى أنه تم وضع استراتيجية للتوسع فى منافذ بيع السلع الغذائية من خلال استخدام سيارات شركة المصريين فى توزيع السلع لزيادة عدد السيارات المتنقلة المحملة بالسلع فى المناطق الشعبية، بالإضافة إلى إنشاء أكشاك على مستوى القاهرة لبيع اللحوم للمواطنين بأسعار مخفضة .

وأكد أنه تتم دراسة نقل كميات كبيرة من الخضر والفاكهة من أسواق الجملة وتوصيلها إلى تجار التجزئة الصغيرة لتقليل تكاليف النقل عليهم لتشجيعهم لبيع السلع بأسعار مخفضة وتوعيتهم بفائدة هذه التجربة لهم للعمل على نجاحها وتطبيقها فى جميع المحافظات، وأكد أنه تم توفير لحوم بسعر 40 جنيها للكيلو جرام فى منافذ البيع التابعة للوزارة، كما تم طرح 30 ألف عجل (لحوم ) فى المجمعات الاستهلاكية للاستفادة منها فى الفترة المقبلة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق