رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الطاقة الشمسية لإنارة دواوين محافظة البحيرة

سعاد طنطاوى
تجربة رائدة نفذتها محافظة البحيرة، وجعلتها ضمن المحافظات التــــــى تأخـــــذ بالتكنولوجيا الجديدة، وتضاهى محافظتي القاهرة والإسكندرية، وذلك باستبدال الطاقة الشمسية بالطاقة الكهربائية.

ومن منطلق السعى لتعميم التجربة بالمدن والقرى المختلفة بمحافظــــــة البحيــــــــرة، نظم مركز النيل للإعلام بدمنهور -التابع للهيئة العامة للاستعلامات- بعنوان: «الطاقة الشمسية بالبحيرة.. تجربة رائدة .

 ووسط حضور من رؤساء الوحدات المحلية لمراكز ومدن المحافظة وممثلين لإدارة البيئة بالمصالح المختلفة وشركات الكهرباء والغاز والتربية والتعليم وعدد من أعضاء مراكــــــــــــز الشبـــــــاب وطلبـــــــة جامــــعة دمنهور، شرحت المهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة كيفية البدء فى موضوع الطاقة الشمسية من خــــــلال عروض عدة، مؤكدة أنه تم اختيار أفضل العروض لإنارة مبنى ديوان عام المحافظة، ومبنى مركز المعلومات، والمبنى الإدارى المجاور للمحافظة.  وذكرت خطوات تنفيذ المشروع منذ اختيار المكان المناسب للتنفيذ، ووضع البطاريات فيه وغرف التحكم والعدادات كى يمكن حساب كمية الطاقـــــة المنتجة التى تكفى لإنارة هذه المبانى، مؤكدة أن التجربة حققت الهدف منها بل تم توريد الطاقة الفائضة عن استخدامات مبانى المحافظة إلى الشبكة الرئيسية لشركة الكهرباء، وتحصيل قيمتها لمصلحة المحافظة .  وأشارت إلى أنه لو تم استخدام وتطبيق فكرة الخلايا الشمسية فى الصحراء الغربية فإن الطاقة الناتجة ستكفى استهلاك مصر بل وقارة إفريقيا .

 وصرحت بأن الدولة تعمل على نشر فكر استخدام الطاقة الشمسية بدليــــــل أن وزارة الإسكان ستقدم الشقق فى المرحلة المقبلة بالسخانات الشمسيــــــــــــة، مشيرة إلى اتجاه المحافظة لتعميم استخدام لمبات ( الليد) فى شوارعها بدءا بمدينة دمنهور، على أن يتم تعميمها بالمدن الأخرى، لأن هذه اللمبات توفر نحو 80 % من استهلاك الطاقة بالشوارع .

 من جهتها، أشارت فايزة رزق مدير مجمع الإعلام بدمنهور إلى ضرورة  التوعية بمثل هذه التجربة الرائدة كى تصل لجميع المواطنين بهدف الوصول إلى مرحلة استخدامهم للطاقة الشمسية بالمنازل، تمشيا مع توجه الدولة نحو ترشيد استهلاك الطاقة، ونشر فكر الطاقة الجديــــــــدة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    صبرى عبدالعال - الأتصالات سابقا
    2015/04/29 02:21
    0-
    1+

    فضفضة
    هناك قانون مطبق فى دولة الكيات الصهيونى يحتم على كل أسرة يزيد عدد أفرادها عن أرعة بضرورة تركيب جهاز توايد الكهربا من الطاقة الشمسية وبذلك تم توفير كميات ضخمة من الغاز وأصبح هناك فائض ضخمم للغاية يتم تصدير معظمه للدول الأخرى منها - للأسف - مصر أقول كمان ؟!
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق