رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

  • مرسى عطا الله
    31 ديسمبر 2011
    ليس مطلوبا من وزارة حكومة الدكتور الجنزوري شيئا أكثر من الصدق والمصارحة وتجنب إطلاق الوعود التي يستحيل إنجازها في المنظور القريب والتركيز بقوة علي استعادة الثقة الغائبة بين المواطن وأجهزة الدولة‏.‏
  • 29 ديسمبر 2011
    ما هي مصر التي نحلم بها ونحن نخطو خطوات جادة وحثيثة لإقامة بناء ديمقراطي سليم من خلال انتخابات حرة ونزيهة تمثل الخطوة الأولي في خارطة الطريق المتعلقة بترتيبات المرحلة الانتقالية وكيفية الوصول بالوطن إلي بر الأمان؟
  • 28 ديسمبر 2011
    ‏لابد من التعمق في محاولة فهم أسباب وجذور الاحتقان المجتمعي وانهيار جدار الاحترام بين الصغار والكبار والذي كان لقرون طويلة سابقة أحد أهم أركان القوة في بنيان الأسرة المصرية التي تشكل الخلية الأولي في بنيان المجتمع المصري‏.‏
  • 27 ديسمبر 2011
    إذا كنا بالفعل جادين في رحلة البحث عن بعض أسباب الاحتقان المجتمعي فإن علينا أن نعترف بأن المجتمع المصري يعاني منذ سنوات من مرض اجتماعي ونفسي يمكن أن نطلق عليه مجازا اسم مرضالفتور في العلاقات الإنسانية رغم أننا كمجتمع شرقي متدين يفترض أن يكون محصنا ضد مثل هذا النوع من الأمراض التي تعاني منها المجتمعات الأوروبية حيث تفتقر هذه المجتمعات إلي المحصنات الروحية.
  • 26 ديسمبر 2011
    استكمالا لحديث الأمس من وحي المشهد الراهن واستنادا إلي دروس التاريخ أقول صراحة إنه مثلما أن الصراع العسكري لا يمكن تركه لكي يكون لقاء مصادفات وفي إطار ردود الفعل الجزئية التي تلائم كل حدث علي حدة.
  • 25 ديسمبر 2011
    من وحي المشهد الراهن واستنادا إلي دروس التاريخ أعتقد أنه لا ينبغي أن يكون هناك مكان لكلمة‏'‏ المفاجأة‏'‏ في علم السياسة مثلما لا ينبغي أن يكون هناك مكان لكلمة‏'‏ المصادفة‏'‏ في الفهم الصحيح للدين‏.‏
  • 24 ديسمبر 2011
    للأسف الشديد أن بعض من ينتصرون‏-‏ بالباطل‏-‏ لحق نشر وإذاعة الأخبار الملفقة أو المكذوبة التي تندرج تحت مسمي الإشاعات يروجون إلي أن من حق من يقع عليه ضرر أن يسارع بالتكذيب وأن يستثمر أجواء الحرية التي تلزم وسيلة الإعلام بنشر الرد‏...
  • 24 ديسمبر 2011
    في ظل استمرار العجز عن كشف هوية الطرف الثالث الذي يشار إليه بمسئولية تأجيج الموقف وتزايد حالة الاحتقان لماذا يتجاهل الكل طرفا أخطر وأعني به كل من يسهم في نشر الشائعات التي تؤدي إلي إحداث البلبلة‏.‏
  • 22 ديسمبر 2011
    إذا كانت للديمقراطية إيجابيات بلا حدود فإن حمايتها من السلبيات تستلزم حذرا ووعيا من مغبة إغراق الرأي العام بأوهام المتشككين الذين يغيب عنهم أن خلط الأوراق أو طمس الحقائق يمثل خروجا علي قواعد الممارسة الديمقراطية‏.‏
  • 21 ديسمبر 2011
    عندما قلت أمس إن القراءة الصحيحة لمقولة السياسة هي فن الممكن تعني بوضوح أن السياسة هي فن المرونة خصوصا مرونة التفكير
 
     
1