رئيس مجلس الادارة

د. محمد فايز فرحات

رئيس التحرير

ماجد منير

رئيس التحرير

ماجد منير

  • سناء البيسى
    5 أكتوبر 2012
    قالها وكأنه يقرأ الغيب‏,‏ ويطل علي مرآة المستقبل‏:‏ أعوذ بالله من رأس الستين وإمارة الصبيان ودعا ألا يمد الله في عمره ليدركهما‏,‏ ومات أبوهريرة ــ في الثامنة والسبعين.
  • 28 سبتمبر 2012
    عجبت لأمر سيد قطب من أنه الوحيد الذي سافر في بعثة لبلاد بره ولم يعد منها معجبا بما رآه‏,‏ بل ساخطا حانقا لاعنا متحولا بنسبة‏180‏ درجة عن سيد قبل السفر‏..‏
  • 14 سبتمبر 2012
    هل عمركم قرأتم حوارا صحفيا مع أحد ملوك مصر؟‏!..‏ أشك في ذلك وأسارع بتقديمه مع التعريف البديهي بأن مصر في العصر الحديث لم يحكمها سوي ملكين فقط هما الملك أحمد فؤاد وابنه فاروق‏.
  • 31 أغسطس 2012
    ما أن يبدأ ابني في الابتسام والهروب بعينيه بعيدا عن عيني كي لا يقع في الملام‏,‏ حتي أدرك أن جرس التنبيه قد ضرب بتجاوزي اللاإرادي في إعادة نفس الكلام علي مسامعه‏,‏ وبالتالي وحفاظا علي ماء وجهي.
  • 17 أغسطس 2012
    النفس تواقة هذه الأيام إلي المستحيل‏..‏ إلي الحمد الذي أصبح بعيد المنال‏..‏ إلي ما غدا العزيز النادر الغائب المغيب‏..‏ إلي من عادي الكلام وخاصم اللسان وهجر اللغة‏..‏
  • 4 أغسطس 2012
    تنتهي زيارة الضيف فتصحبه مودعا للباب بقولك علي سبيل المجاملة‏:‏ زارنا النبي وحصلت لنا البركة‏..‏ مجاملة لواحد من البشر‏..‏ فما بالك بالبركة الحقيقية الحاصلة دوما من استنشاق عبق سيد
  • 20 يوليو 2012
    ما مر علي بابي يوما قط إلا وقال كلمة تقر بها عيني مقولة لأم المؤمنين عائشة رضي الله عنها عن الزوج الرسول صلي الله عليه وسلم القائل‏:‏ ما بين منبري وبيت عائشة روضة من رياض الجنة‏..‏
  • 6 يوليو 2012
    كان يدرك تماما معني اندماج الفنان وتقمصه للشخصية التي يؤديها علي خشبة المسرح‏,‏ لكن ما قد يسرق عين المشاهد ليأخذها بعيدا عن الأحداث هو ما قد رآه‏,‏ وما قد لمسه‏.
  • 23 يونيو 2012
    عندما وجدتني في قرطبة أثناء رحلة صحفية لأسبانيا في عام‏2000‏ كنت الحريصة علي زيارة متحفه الإسلامي بها الذي جمع محتوياته المتفردة بنفسه حبا وتفهما وإجلالا للإسلام وتمجيدا لتاريخ الحضارة الإسلامية بهدف تعريف الغرب بالإسلام الحقيقي المختلف تماما عما تقدمه لهم وسائل الإعلام المغرضة‏..‏
  • 9 يونيو 2012
    عندما يصل الافتراء عند ابن آدم وجماعته إلي حد السعي للجلوس فوق الرؤوس تعنتا وصلفا وتجاوزا بحجة أنه الأمر الإلهي الذي لا قبل لرده‏,‏ وأن من لا يؤمن بعودة المهدي المنتظر الحاكم بأمر الله كافر زنديق.
   
2