رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

  • د.عمرو عبدالسميع
    13 ديسمبر 2011
    يبدو عنوان نص الكاتب الكبير صلاح منتصر‏(‏ الصعود والسقوط‏),‏ الذي جمعه منذ أيام ـ بين دفتي كتاب‏,‏ علي نفس وقع وقافية‏(‏ شروق وغروب‏)..‏ الفيلم المصري الشهير الذي قدمته السينما المصرية عن قصة اللواء جمال حماد‏,‏
  • 4 يوليو 2011
    البلد صار يغص بالجواسيس والعملاء وشذاذ الآفاق‏.‏ وليست تلك اشارة إلي حالة جاسوس ميدان التحرير الاسرائيلي إيلان جرابيل‏,‏ ولا إلي خلية تنظيم ‏(‏جندالله‏)‏ التي اعلنت السلطات ـ أخيرا ـ عن اكتشاف اختراقها للحدود المصرية‏.
  • 1 مارس 2011
    الجيش ليس في حاجة إلي بناء الثقة مع الناس لأنها موجودة وحاضرة وعند نقطة الحد الأقصي‏,‏ ودعمتها تجربة الثورة علي نحو لايمكن التشاغل أو التعامي عنه‏.‏
  • 15 فبراير 2011
    العبارة الواردة في البيان رقم‏(3)‏ للمجلس الأعلي للقوات المسلحة مساء الجمعة الفائتة والتي تنص علي أن‏:الجيش ليس بديلا عن الشرعية التي يرتضيها الشعب تحتاج إلي دراسة متأنية وتأمل طويل‏,‏ فإذا كان معناها الاقرار بأن شرعية‏(‏ ثورية‏)‏ بدأت حين تولت المؤسسة العسكرية.
  • 1 فبراير 2011
    أقطع اليوم سلسلة تواصلت حلقاتها في هذا المكان منذ سنوات أربع ملبيا الواجب الوطني‏,‏ مشاركا بالكلمة والفكر في قراءة الأحداث الجسام التي مر بها البلد علي امتداد الأيام الماضية‏.‏
  • 18 يناير 2011
    صرفتنا أحداث الاعتداء الارهابي المجرم علي كنيسة القديسين بالاسكندرية في أول أيام العام الجديد وما تلاها‏,‏ عن الانتباه الواجب إلي حلقة جديدة من حلقات إهدار التراث الوطني‏,‏
  • 4 يناير 2011
    تكرار تأكيد الرئيس مبارك علي مفهوم العدل الاجتماعي والانحياز للفقراء‏,‏ واهتمام الحزب الحاكم بمناقشة قضايا الضمان الاجتماعي‏,‏ والتأمين الصحي‏,‏ وخدمات التعليم والاسكان‏,‏ ثم المعايير المزدوجة التي استخدمها البعض لقبول افكار إلغاء الجمهورية الاسلامية الإيرانية.
  • 4 يناير 2011
    تكرار تأكيد الرئيس مبارك علي مفهوم العدل الاجتماعي والانحياز للفقراء‏,‏ واهتمام الحزب الحاكم بمناقشة قضايا الضمان الاجتماعي‏,‏ والتأمين الصحي‏,‏ وخدمات التعليم والاسكان‏,‏ ثم المعايير المزدوجة التي استخدمها البعض لقبول افكار إلغاء الجمهورية الاسلامية الإيرانية.
  • 4 يناير 2011
    تكرار تأكيد الرئيس مبارك علي مفهوم العدل الاجتماعي والانحياز للفقراء‏,‏ واهتمام الحزب الحاكم بمناقشة قضايا الضمان الاجتماعي‏,‏ والتأمين الصحي‏,‏ وخدمات التعليم والاسكان‏,‏ ثم المعايير المزدوجة التي استخدمها البعض لقبول افكار إلغاء الجمهورية الاسلامية الإيرانية.