رئيس مجلس الادارة

د. محمد فايز فرحات

رئيس التحرير

ماجد منير

رئيس التحرير

ماجد منير

هوامش حرة
تجويع شعب

في الوقت الذي قدمت فيه أمريكا ١٤ مليار دولار لإسرائيل بجانب الدعم العسكري غير المحدود، عجزت أكثر من ٥٠ دولة إسلامية عن توفير الغذاء للشعب الفلسطيني في غزة، فهل يعقل أن يترك العالم الإسلامي أطفال غزة يموتون جوعا أمام العالم كله؟! إن صور الفلسطينيين علي الشاشات وهم يتزاحمون علي مصادر الطعام صورة مخزية للملايين في العالم الإسلامي الذين لا يسمعون صيحات الضحايا في غزة .. إذا كانت أمريكا قد رفضت وقف إطلاق النار في قرار لمجلس الأمن ولا أحد يعلم ما هذا الصمت الذي يحيط بالوحشية الإسرائيلية في غزة.. إن أمريكا تقدم الدعم بلا حساب لإسرائيل اقتصاديا وعسكريا وإعلاميا بينما غاب دور العالم الإسلامي عن الساحة حتي إن دولا مثل البرازيل وفنزويلا وجنوب إفريقيا اتخذوا مواقف حاسمة من إسرائيل بينما بعض الدول العربية يتطلعون إلي التطبيع والسلام العاجز والمصالح المشبوهة .. إن التاريخ سوف يكتب آلاف الصفحات عن شعوب تخاذلت في إنقاذ أهل غزة وهم يموتون جوعا أمام عدو مغتصب وهذا الكيان الصهيوني المتوحش لن تتوقف جرائمه علي الشعب الفلسطيني ولكن أطماعا سوف تمتد وتنال شعوبا أخري .. إن ما حدث في غزة سوف ينهي أسطورة الصراع العربي الإسرائيلي لأن إسرائيل التي مارست كل ألوان الوحشية في غزة لن يكون لها مستقبل في هذه المنطقة من العالم وعلي أمريكا أن تبحث لها عن مكان آخر سوف تخرج من هذه الأرض أجيال أكثر إيمانا وإخلاصا وشجاعة لأن للزمن دورات وللشعوب مواقف ولله في خلقه شئونا .. سوف تجيء أجيال تنتقم من وحشية إسرائيل وهمجية أمريكا وإن كان الكل سوف يدان أمام هذه المؤامرة الدنيئة.

[email protected]
لمزيد من مقالات فاروق جويدة

رابط دائم: