رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

كل يوم
التجربة وعودة الروح!

من حسن حظ هذا الوطن أن التجربة الفريدة التى عشناها على مدى يقرب من 10 سنوات أعقبت الخروج الكبير للملايين فى ثورة 30 يونيو عام 2013 – وفى مقدرة كل محلل منصف أن يرى ذلك الآن بوضوح – أنها قد بعثت فى النفوس روحا جديدة يمتزج فيها الإصرار والتحدى مع الاستمساك بالأمل والرجاء فى الذهاب إلى واقع جديد وغد أفضل.

إن تجربتنا الفريدة – وبرغم أية مصاعب واجهناها معا – استطاعت أن تجرف فى طريقها كل الشكوك والأكاذيب وسائر آليات الإفك والتحريض، وضعت مكانها يقينا عميقا بأن هذه التجربة كانت تغييرا صادقا عن ثورة شعبية حقيقية وأصيلة استهدفت أن تضع هذا الوطن على أعتاب طريق الأمل والأمان!

ولعلنا نتذكر جيدا أن هذه التجربة استدعتها ظروف حتمية لإفرازات السنوات العجاف التى أعقبت أحداث الفوضى التى ضربت البلاد منذ مطلع عام 2011 وأسلمت سلطة الحكم لنظام متهالك ضعيف يأتمر بتعليمات مكتب الإرشاد الذى أراد أن يكون ممثلا فقط للأهل والعشيرة، ومن ثم برد أية آمال فى أن تكون له قرارات إيجابية تلبى طموحات الشعب فى الإصلاح والتغيير.

أتحدث عن خصوصية التجربة المصرية بعد طوفان الخروج الكبير فى 30 يونيو عام 2013 الذى مكن من اصطفوا على منصة 3 يوليو عام 2013 من امتلاك قدرة الرؤية على فرض التغيير الشامل الذى تحلم به غالبية الشعب لكى يتم الإسراع بخطوات الانتقال بالواقع المصرى من تداعيات الفوضى المدمرة إلى الوحدة الوطنية الحقيقية التى هى أساس وركيزة الحلم المنشود فى صنع التقدم السياسى والاجتماعى والاقتصادى الذى يليق بمصر وتاريخها العظيم!

خير الكلام:

 لا توجد كلمة مستحيل إلا فى قاموس الضعفاء!

-------------------------------

◙ مقال كتبه الراحل قبل وفاته.

[email protected]
لمزيد من مقالات مرسى عطا الله

رابط دائم: