عبدالمحسن سلامة
علاء ثابت
عبد المحسن سلامة: أول من استقبلنى فى الأهرام طالبا متدربا
17 مايو 2022
000;


يسترجع الكاتب الصحفي عبد المحسن سلامة- رئيس مجلس إدارة الأهرام -، ذكرياته عندما التقى الكاتب صلاح منتصر لأول مرة وهو طالب في السنة الثانية بكلية الإعلام، كان منتصر مديرا للتحرير في ذلك الوقت، يقول سلامة:» كان الثاني ممن التقيتهم من كبار الكتاب في الأهرام بعد الكاتب أحمد بهجت، وكان لطيفا للغاية وابتسامته لا تفارق وجهه. سألني: تحب تتدرب في أي قسم، فأخبرته: التحقيقات، فاندهش وقال هذا قسم صعب، وفترة التدريب لن تكون كافية، فلما أصررت ضحك وقال لي: براحتك! بعدها كان يسألني من حين لآخر عن أحوالي وأحوال شغلي، ولم تنقطع الصلة عندما انتقل إلى دار المعارف، بل كان يحرص على الاتصال لتهنئتي على موضوع لي أعجبه، يواصل سلامة: «كان كاتبا متفردا، فهو بعكس عدد كبير من الكتاب استطاع أن يكتب في كل شيء، سياسة وفن ورياضة وثقافة وموضوعات انسانية، لكن في كل مرة تشعر أنه كاتب متخصص، فهو صحفي معلومات بالدرجة الأولى ، لذلك استطاع أن يملا فراغ الكاتب أنيس منصور، فهو إلى حد كبير قريب من مدرسته، وهو بالمناسبة حصل على مكان عموده في الصفحة الأخيرة».