عبدالمحسن سلامة
علاء ثابت
كشف غموض ذبح أسرة بأكملها داخل مسكنها بالفيوم
15 سبتمبر 2017
> كتب ــ منتصر على مفتاح

تمكنت مباحث الفيوم من كشف لغز الجريمة الدموية التى راحت ضحيتها أسرة كاملة «أب وأم وطفلتهما» حيث تبين أن شقيق المجنى عليه هو من قام بقتل أسرة شقيقه واعترف بارتكابه الجريمة البشعة بعد كثرة معايرة شقيقه له بالفشل فى دراسته، فقام بذبح جميع أفرد أسرته وسرقة 40 ألف جنيه وفر هاربا.


وكان اللواء جمال عبدالبارى مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام قد أمر بتشكيل فريق بحث قاده اللواء حسام فوزى مدير المباحث وكانت جريمة بشعة قد أحدثت حالة من الذعر فى الفيوم بعد العثور على أسرة كاملة مقتولة داخل مسكنهم بقرية فيديمين، حيث تقدم مدرس ببلاغ بعد اكتشافه مقتل نجلته وزوجها وحفيدته داخل منزلهم فى ظروف غامضة، وأمر اللواء خالد شلبى مدير أمن الفيوم بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الحادث، وبالفحص والمعاينة عثر فى مكان الحادث على جثة ربة منزل 26 عاما وزوجها مندوب مبيعات وطفلتهما «عامان» مصابة بذبح فى الرقبة والجثث الثلاث غارقة وسط بركة من الدماء، كما عثر فى مكان الحادث على سكين ملوثة بالدماء.






  المتهم







وبفحص علاقات وخلافات المجنى عليه تم التوصل إلى مرتكب الجريمة حيث تبين أنه شقيق المجنى عليه 21 عاما وذلك بقصد الانتقام من شقيقه لمعايرته له بفشله دراسيا، تم ضبط المتهم واعترف بارتكابه الجريمة انتقاما من شقيقه لمعايرته له بفشله دراسيا، وأنه اختمرت جريمة القتل فى ذهنه، فاستل سكينا من المطبخ وقام بذبح شقيقه وطعنه عدة طعنات، وعندما شعرت زوجة شقيقه قام بقتلها هى ونجلتها خشية افتضاح أمره، بعدها سرق 40 ألف جنيه من غرفة نوم شقيقه وفر هاربا.