أحمد السيد النجار
محمد عبد الهادي علام
يحتاج جراحة عاجلة فى مجرى البول ..
طفل سورى هرب من معاناة الحرب إلى قسوة المرض
14 يونيو 2016
عبده الدقيشى
عبيدة علاء العلى

عبيدة علاء العلى طفل سورى لم يتجاوز عمره الـ 6 سنوات يعانى من تشوه شديد فى مجرى البول وبحاجة ماسة لإجراء عملية جراحية عاجلة على عدة مراحل تتكلف نحو 14 ألف جنيه.


لجأ والده إلى مصر، لا يملك من حطام الدنيا شيئاً بعد أن تقطعت به الأسباب عقب نشوب الحرب فى بلاده، واضطر إلى ترك كل ما يملك واستقر به المقام فى شقة رقم 11 المجاورة الرابعة عمارة 32 فى الحى الثامن بمدينة 6 أكتوبر.

تخيل الأب الحزين أنه سوف ينسى المعاناة التى عاشها بعدما يلتقط هو وأفراد عائلته انفاسهم من هول المخاطر التى عاشها فى أجواء الحرب التى كانت ترسم صورة الموت كل لحظة أمام ناظريه.

لكن، لم يكن يعلم ما تخبئه له المقادير، فمرض طفله الصغير أجل فرحتهم بالهروب من دمار الحرب فى سوريا، وبدأت الأسرة تدخل فى معاناة لها أشكال عديدة، بعدما وجد الأب نفسه عاجزا لا يجد ثمن العملية التى اجمع كل الأطباء على ضرورة إجرائها لابنه على وجه السرعة.

أتى إلينا بعدما سدت كل الأبواب فى وجهه، أتى حاملا معه التقارير الطبية التى تثبت حاجة ابنه إلى العملية لعله يجد بين أصحاب القلوب الرحيمة من يتكفل بإجرائها فى اى مستشفى.