رئيس مجلس الادارة

د. محمد فايز فرحات

رئيس التحرير

ماجد منير

رئيس التحرير

ماجد منير

بنكهة مصرية وثراء معرفى .. إقبال كبير على «أبوظبى للكتاب»

أبوظبى ــ وائل الصواف ــ نهلة عابدين
مجسم لقهوة الفيشاوى بالمعرض

 لطالما كانت مصر حاضرة بكُتَّابِها ومُثقفيها، وكل إصداراتها ودور النشر الحكومية والخاصة، على مدى تاريخ معرض أبوظبى للكتاب. لكن دورة هذا العام لها نكهة مصرية خالصة، بعد أن تم اختيار «أم الدنيا» ضيف شرف للمعرض. كما أن شخصية المعرض المحورية هى الأديب العالمى نجيب محفوظ، وهو ما منح الدورة الحالية روحا عربية فريدة، بالإضافة إلى التصميم المميز للجناح الذى يبرز عراقة وتاريخ مصر.

د. نيفين الكيلانى، وزيرة الثقافة، افتتحت الجناح المصرى أمس، وأكدت أن الهوية المصرية متعددة، وتبدأ من الحضارة القديمة، وأضافت: «إننا حريصون على إثباتها فى كل الفعاليات المحلية والدولية».

أما عن بروتوكول التعاون مع الإمارات، فأوضحت أنه قيد التجديد، وكانت مدته ٣ سنوات، لكن هذا لا يمنع وجود تعاون طوال الوقت.

وعن أسعار الكتب فى الجناح، أفادت بأن كل إصدارات قطاعات الوزارة فى متناول الجميع.

وعن مشاركة مصر كضيف شرف، أشارت «الكيلانى» إلى أنه هذا تقليد يتبعه المعرض للمرة الأولي، موضحة أنه على مدى سنوات تلقت الوزارة كل الدعم والحفاوة والتقدير من وزارة الثقافة الإماراتية، التى تولى اهتماما كبيرا بالثقافة. ولفتت إلى أن الزخم المصرى الذى يشهده المعرض هو حالة من التوحد بين البلدين.

وقالت أيضا إن حارة نجيب محفوظ التى نفذها الجانب الإماراتى تأتى احتفاء بـ«أديب نوبل»، وتأكيدا لأهمية الثقافة المصرية فى الوطن العربي.

وشهد المعرض، الذى أقيم بمركز أبوظبى الوطنى للمعارض «أدنيك»، إقبالا كبيرا فى يومه الأول، خاصة من طلاب المدارس المشاركين فى الورش الفنية، مستمتعين بشرح واف وألعاب إرشادية عن أهمية إعادة تدوير المخلفات، وهى القضية التى توليها دول الإمارات اهتماما كبيرا.

وتقول سناء طياف، جزائرية مقيمة فى أبوظبي، إنها جاءت لتفقد المعرض قبل أن تصطحب أولادها فى نهاية الأسبوع، لزيارته، مؤكدة أن المعرض هذا العام يشهد تنوعا وزخما فى المحتوي. فبخلاف الكتب، هناك تنوع فنى وموسيقى وورش للأطفال.

رابط دائم: 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق