رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

كلام والسلام
قرارات الرئيس .. وجنى الثمار

جاءت قرارات الرئيس السيسى الأخيرة برفع الحد الأدنى للأجور وعلاوات الموظفين وحافز المعلمين، ودعم البحث العلمى وأعضاء هيئة التدريس بالجامعات وغيرها من قرارات مهمة فى ظل أزمة كورونا. لتؤكد استشعار القيادة السياسية بنبض المواطنين والعمل على تحقيق حياة كريمة لجميع فئات الشعب، الذى تحمل تبعات الإصلاح الاقتصادى القاسية والمؤلمة لغير القادرين، وهو ما يؤكده الرئيس السيسى دائما ويرجع الفضل فى نجاح الإصلاح للشعب المصرى، وها هى ثمار الإصلاح تعود تدريجيا على المواطن البسيط والذى لم تعد همومه ومعاناته بمنأى عن صانع القرار، بل جاءت هذه القرارات لتؤكد انحياز الرئيس للطبقات الدنيا والتى لم تعد دخولها تفى بمتطلباتها الحياتية الضرورية فى ظل الفجوة بين الدخول والأسعار التى تتصاعد بلا منطق؛ صحيح أن هناك موجة غلاء عالمية صنعتها أزمة كورونا ولكن لدينا بالإضافة إلى ذلك جشع البعض واتجارهم بالأزمة؛ وهو ما تعمل الحكومة على مواجهته بالتوسع فى برامج الحماية الاجتماعية وزيادة عدد منافذ بيع السلع الضرورية بأسعار مخفضة، مما ساعد هذه الطبقات على الصمود أمام موجات الغلاء المتتالية؛ ولذلك مطلوب من الحكومة حماية قرارات الرئيس الأخيرة وذلك بتكثيف مراقبة الأسواق وضبط الأسعار وضرب الاحتكار حتى يشعر المواطن بأن ثمار الإصلاح وصلت له بالفعل، ولكن يظل أصحاب المعاشات هم الطبقة الأكثر ضعفا والأقل حظا رغم أن هناك علاوة دورية سنويا بمعاشاتهم ولكنها ليست مجزية فى ظل تدنى قيمة المعاشات وجنون الأسعار، وهم يستحقون أن نوفر لهم حياة كريمة فى خريف العمر.


لمزيد من مقالات مريد صبحى

رابط دائم: