رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

8 مواجهات نارية فى دورى أبطال أوروبا اليوم.. «صلاح» يقود ليفربول أمام أتلتيكو.. ومهمة سهلة لـ «ميسى ونيمار وإمبابى» أمام لايبزيج.. والبايرن ودورتموند يبحثان عن الانتصار الثالث

محمد مختار أبودياب
ميسي يقود باريس سان جيرمان أمام لايبزج

تشهد مباريات الجولة الثالثة من دور المجموعات بدورى أبطال أوروبا منافسة نارية، حيث تقام اليوم الثلاثاء 8 مباريات، يلتقى خلالها بيشكتاش التركى مع سبورتنج لشبونة البرتغالى، وكلوب بروج البلجيكى مع مانشيستر سيتى الإنجليزى فى السابعة إلا الربع مساء، بينما تقام فى التاسعة مساء 6 مباريات، حيث يلعب أتلتيكو مدريد الأسبانى مع ليفربول الإنجليزى، وبورتو البرتغالى مع ميلان الإيطالى، وباريس سان جيرمان الفرنسى مع لايبزيج الألمانى، وأياكس امستردام الهولندى مع بروسيا دورتموند الألمانى، وشاختار دونيتسك الأوكرانى مع ريال مدريد الإسبانى، وانترناسيونالى الإيطالى مع شيريف تيراسبول المولدوفى.

وضمن مباريات المجموعة الثالثة، يلتقى الجريحان بشيكتاش التركى مع سبورتنج البرتغالى فى مواجهة صعبة حيث يبحث الفريقان عن الثلاث نقاط الأولى لأى منهما فى مُنافسات المجموعات بالبطولة، حيث وقع الثنائى مع بطل هولندا أياكس أمستردام الهولندى وعملاق ألمانيا بروسيا دورتموند، وذلك مع حصد كبيرى ألمانيا وهولندا 6 نقاط من مواجهتين على حساب بشكتاش وسبورتنج لشبونة.

كما يستضيف فريق كلوب بروج البلجيكى نظيره مانشيستر سيتى الإنجليزى ضمن مباريات المجموعة الأولى، وليس أمام الـ»سيتيزنز» صاحب الثلاث نقاط، إلا تحقيق الفوز إذا أراد التأهل لدور الـ 16 لمواصلة مشواره فى البطولة، التى خسرها فى النهائى العام الماضى أمام تشيلسى، وكان السيتى قد تلقى خسارة الجولة الماضية امام سان جرمان، بينما يبحث بروج صاحب الأربع نقاط عن تحقيق انتصار جديد للقفز على صدارة المجموعة التى يتصدرها حاليا باريس سان جرمان بأربع نقاط وبفارق الأهداف عن بروج الذى فاز الجولة الماضية على فريق لايبزيج الألمانى.

ويعوّل ليفربول الإنجليزى على نجمه المتألق محمد صلاح الذى وصفه مدربه يورجن كلوب بأنه «أفضل لاعب فى العالم حاليا» عندما يحلّ ضيفا على أتلتيكو مدريد الإسبانى ضمن مباريات المجموعة الثانية، ويتألق صلاح بشكل لافت هذا الموسم بعد تسجيله 10 أهداف فى 10 مباريات، ويدخل ليفربول دورى الأبطال بسجل مثالى هذا الموسم،حيث فاز فى مباراتيه السابقتين ليتصدر المجموعة برصيد 6 نقاط، وفى حال قُدِّر له الفوز اليوم على أتلتيكو فى عقر دار الأخير ملعب واندا متروبوليتانو، فإنه سيخطو خطوة كبيرة نحو بلوغ دور الـ16 من المسابقة القارية، أما أتلتيكو مدريد بطل إسبانيا الموسم الماضى، فيعوّل بدوره على ثنائى خط الهجوم الأوروجويانى المخضرم لويس سورايس هداف ليفربول السابق، والفرنسى أنطوان جريزمان العائد اليه من برشلونة.

وفى المجموعة ذاتها، يلتقى بورتو البرتغالى مع ميلان الإيطالى وكلاهما يرفع شعار الفوز لأن التعادل سيبعدهما كثيرا عن المنافسة على إحدى البطاقتين المؤهلتين إلى الدور التالى، ويملك بورتو نقطة واحدة مقابل لا شىء لميلان العائد إلى المسابقات القارية بعد غياب طويل.

وفى المجموعة الأولى، يستقبل باريس سان جرمان لايبزيج على ملعب «بارك دى برانس» فى العاصمة الفرنسية فى مهمة سهلة، والفارق كبير بين لايبزيج فى الموسمين الماضيين والفريق الحالى، ففى عام 2020 بلغ الفريق الألمانى الدور نصف النهائى من دورى أبطال أوروبا وخسر أمام سان جرمان بالذات صفر/3، ثم تواجه الفريقان فى دور المجموعات الموسم الماضى وتبادلا الفوز، بيد أن لايبزيج خسر مدربه الشاب يوليان ناجلسمان الذى انتقل لتدريب العملاق بايرن ميونيخ ولاعب وسطه المؤثر النمساوى مارسيل سابيتسر والمدافع الصلب الفرنسى دايو اوباميكانو وكلاهما التحق بالمدرب فى صفوف الفريق البافارى.

ويستطيع سان جرمان الاعتماد مجددا على الثلاثى الهجومى النارى المؤلف من الأرجنتينى ليونيل ميسى والبرازيلى نيمار والفرنسى كيليان إمبابى، بعد عودة النجمين الأولين من مشاركتهما مع منتخبى الأرجنتين والبرازيل خلال الأجندة الدولية الأخيرة، وكان سان جرمان حقق فوزا معنويا على منافسه الرئيسى على صدارة هذه المجموعة مانشستر سيتى الإنجليزى، فى مباراة شهدت تسجيل ميسى باكورة أهدافه منذ انتقاله إلى عاصمة الأنوار فى اغسطس الماضى.

وفى المجموعة الثالثة، يستقبل أياكس الهولندى الفائز باللقب القارى 4 مرات آخرها عام 1995، بوروسيا دورتموند الألمانى على ملعب «يوهان كرويف ارينا» فى محاولة لفض شراكة الصدارة بينهما بعد فوزهما فى المباراتين الأوليين.

ويعتمد الفريقان أسلوبا هجوميا بحتا، حيث يقود الفريق الهولندى مهاجمه الإيفوارى سيباستيان هالر صاحب رباعية فى مرمى سبورتنج البرتغالى (5/1)، وسجل أياكس متصدر الدورى الهولندى 30 هدفا فى 9 مباريات، أى بمعدل 3.2 هدف فى المباراة الواحدة، فى حين يتألق فى صفوف دورتموند نجمه النروجى إرلينج هالاند العائد إلى الملاعب نهاية الأسبوع الماضى، ليساعد فريقه للفوز على ماينتس 3-صفر بتسجيله ثنائية، ويتألق هالاند تحديدا فى المسابقة القارية التى شهدت تسجيله 21 هدفا فى 17 مباراة.

وضمن مباريات المجموعة الرابعة، يسعى شيريف تيراسبول المولدوفى، مفاجأة دورى الأبطال حتى الآن، والمتصدر برصيد ست نقاط، إضافة ضحية جديدة إلى سجله عندما يحل ضيفا على إنتر ميلان الإيطالى، وكان شيريف استهل مشواره بالفوز على شاختار دانيتسك الأوكرانى 2/صفر، قبل أن يحقق مفاجأة مدوية بإسقاطه ريال مدريد حامل الرقم القياسى فى عدد الألقاب (13مرة) فى عقر داره 2/1 فى الجولة الثانية.

فى المقابل، يسعى ريال مدريد صاحب الثلاث نقاط إلى استعادة توازنه من خلال العودة بالنقاط الثلاث من مباراته، التى تقام على ملعب دونباس أرينا، فى مدينة دونيتسك الأوكرانية مع شاختار، ويعول الريال على أهداف الفرنسى المخضرم كريم بنزيمة الذى يتألق بشكل لافت هذا الموسم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق