رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

استقرار معدل التضخم يدفع إلى تثبيت سعر الفائدة

قالت مونيت دوس، محلل اول الاقتصاد الكلى وقطاع الخدمات المالية باتش سى ان البنك المركزى المصرى اتخذ قرار تثبيت سعر الفائدة مع استمرار معدل التضخم فى مصر أقرب إلى الحد الأدنى لمستهدف البنك المركزى المصرى والبالغ 7٪ للربع الرابع من عام 2021، والذى من المتوقع أن يبلغ متوسطه 5.6٪ فى الربع الرابع من عام 2022. وقالت أن إعلان مجلس الاحتياطى الفيدرالى مؤخرًا عن أنه من غير المتوقع رفع أسعار الفائدة فى المستقبل القريب ادى الى زيادة تدفقات الاستثمار الاجنبى الى ادوات الدين فى الأسواق الناشئة. مما ادى الى تخفيف الضغط على اسعار الفائدة فى مصر. وعليه، انخفض عائد أذون الخزانة المصرية بمتوسط 40 نقطة أساس منذ منتصف اغسطس حيث ارتفعت حيازة الأجانب من أدوات الدين المصرية إلى 33 مليار دولار فى أغسطس من 29.0 مليار دولار فى مايو، وفقًا لستاندرد اند بورز. ونعتقد أيضًا أن انتعاش إيرادات العملات الأجنبية من السياحة بعد استئناف الرحلات الروسية إلى منتجعات البحر الأحمر فى مصر قد تسبب فى تخفيف ضغوط أسعار الفائدة على الجنيه. فى الوقت الحالي، نتوقع ان حركة أسعار الفائدة فى الأسواق الناشئة الأخرى ستحدد وتيرة الانخفاضات المستقبلية فى عوائد أدوات الدين المصرية. ونعتقد أن أى تخفيضات فى أسعار الفائدة فى الوقت الحالى يمكن أن تؤدى إلى فجوة أوسع بين أسعار اقتراض الشركات والمعدلات الخالية من المخاطر، مع وجود سعر الفائدة لاقتراض الشركات عند أدنى مستوياته.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق