رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

ناس « غاوية بازل»

مى إسماعيل [ عدسة ــ أحمد رفعت]

كيف يمكن أن يتحول عشق لعبة إلى خطوة مهمة فى حياة إنسان وأمل للوصول للعالمية؟!، تساؤلات كثيرة وجدت ضالتها داخل محطة «البازل» أو «Puzzle Station».

مجموعة من الرجال والنساء من مختلف الأعمار جمع بينهم حب لعبة «البازل»، يلتقون ويتعارفون ويناقشون كل ما هو جديد وممتع لفك ألغاز الأشكال الصغيرة فى أسرع وقت.

ويوماً بعد يوم، أصبح للعُشاق مسابقة محلية ينتظرها الجميع.

يقول وائل السيد: «إحنا ناس غاوية بازل.. كنت أعتقد أن ليس لهذه اللعبة عُشاق مثلى غير الصغار، حتى تعرفت على سمر عاطف، وبدأنا فى التفكير فى تكوين مجموعة تضم مُحبى اللعبة».

وكانت المحطة التى بدأت بفكرة للتجمع، حتى وصلت لمسابقة تضم ٤٠ متسابقا، وتتكون من عدة مراحل حتى وصول اللاعب من التصفيات للنهائى.. ويكون دور اللاعب تجميع ألف قطعة، للوصول

إلى الصورة الكاملة فى أسرع وقت.

ويضيف السيد:«نجحت التجربة الأولى فى اجتذاب عدد أكبر ليلتحق بثانى مسابقة، ٨٠ لاعبا ولاعبة يجمعهم الشغف للوصول للنهائى، لكن هذه المرة بعد تجميع 500 قطعة فقط».

وتقول الفائزة الأولى أمل جمال، إنها فى غاية الفخر والسعادة، وتتمنى أن تغير نظرة الكثيرين لهذه اللعبة، وأنها ليست للصغار فقط.

ويسعى عشاق «البازل» للمشاركة فى المسابقات العالمية، والوصول للحلم الأكبر وهو تكوين اتحاد رسمى للعبة فى مصر، فهذه ليست سوى محطة أولى، فمازال للحلم بقية.

 








رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق