رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

دراسة حديثة: 72% من الطلاب مدمنون للإنترنت

منى حرك

72% من طلاب الجامعات مدمنون تصفح الانترنت, هذا ما كشفت عنه دراسة بكلية طب جامعة عين شمس وأشارت الدراسة إلى أن إدمان التصفح أصبح ظاهرة عالمية أثرت تأثيرا كبيراً على المراهقين والشباب واصبحوا غير قادرين على التواصل الاجتماعى أو المرونة فى الحياة مما سبب أضرارا كثيرة لهم أدى إلى خلل وظيفى فى المجالات الاجتماعية والأكاديمية والعلمية وأيضا إلى اضطرابات نفسية مصاحبة لذلك.

وأوضحت الباحثة سارة عبدالحميد مدرس مساعد الطب النفسى بجامعة عين شمس انه من خلال الدراسة التى نالت عنها درجة الدكتوراة تم اثبات العلاقة بين إدمان تصفح الانترنت وانخفاض الذكاء العاطفى والمرونة لدى الشباب من خلال عينة عشوائية أجريت على 4000 طالب وطالبة مقسمين بالتساوى بين طلاب الفرقة الاولى لكلية الطب وكلية الاداب بجامعة عين شمس وتوصلت الدراسة إلى أن ما يقرب من ثلاثة ارباع الطلاب يدمنون تصفح الانترنت وكلما زادت درجة الإدمان قلت درجة الذكاء العاطفى والمرونة النفسية والتى تؤثر فى نجاح هؤلاء الاشخاص فى الحياة.

وأوصت بضرورة وضع برامج لعلاج ادمان الانترنت وإدخال مهارات الذكاء العاطفى والمرونة فى هذه البرامج من خلال برنامجين أساسين لتعديل السلوك بالعلاج التحفيزى للتخلص من هذا الادمان والعلاج المعرفى السلوكى من خلال برامج معينة للسيطرة على التلهف الدائم والرغبة المستمرة فى تصفح الانترنت ومواقع التواصل.

وأكدت الدكتورة نهلة ناجى استاذ الطب النفسى بطب عين شمس والمشرف على الرسالة أن البحث اثبت العلاقة بين إدمان الانترنت وعدم قدرة الشخص على التواصل الاجتماعى وافتقاده للعديد من وسائل التواصل بين الافراد والقدرة على مواجهة وحل المشاكل والتصدى للصاعب فكانت هناك علاقة متبادلة بين قدرة الشخص على التواصل وإدمانه للانترنت فكلما كان الشخص يفتقد الذكاء العاطفى كان فريسة للوقوع فى إدمان الانترنت وكلما زاد استخدامه انخفضت معدلات الذكاء العاطفى لديه وتعرف أستاذ الطب النفسى الذكاء العاطفى بانه قدرة الانسان على التعرف على مشاعره الشخصية و مشاعر الآخرين والتحكم بها مما يساعده فى تكوين علاقات اجتماعية ناجحة تعتبر عاملا مهما فى الحماية من كثير من الامراض النفسية وأشارت إلى أن الذكاء العاطفى له علاقة وثيقة بالمرونة النفسية التى تساعد الشخص فى التكيف الناجح فى ظروف الضغط النفسى و الظروف السلبيية والقدرة على المواجهة مع مشكلات الحياة اليومية والتعايش.

وأوضحت أن ادمان الانترنت يتم تحديده من خلال اربعة جوانب رئيسية وهى اولا الاستخدام المفرط مع فقدان الاحساس بالوقت والشعور بالغضب والقلق والاكتئاب فى حالة عدم توافر الانترنت وكذلك فكرة الاستحواذ اى الحاجة المستمرة إلى تقنيات رقمية أفضل أو المزيد من ساعات الاستخدام بالاضافة إلى العواقب السلبية مثل الكذب وسوء الانجاز والحجج الباطلة والعزلة الاجتماعية

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق