رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

السوشيال ميديا والجرائم المجتمعية!

مؤخرا ضجت وسائل التواصل الاجتماعى بقضية فتاة التيك توك حنين حسام والتى حكم فيها بمعاقبتها بعشر سنوات غيابياً بتهمة الاتجار فى البشر وأثارت القضية الكثير من الجدل والنقد اللاذع، فبينما ادانها بعض النقاد بخطاب شديد اللهجة، رأى آخرون ان السوشيال ميديا بشكل عام هى السبب المباشر فى انسياق الفتاة وراء هوس الشهرة وحلم الثراء المبكر بأى وسيلة، وان الشبكة العنكبوتية هى المسئول الأول عن افساد الذوق العام والعديد من الانحرافات فى المجتمع، مطالبين بوضع قيود صارمة تحد من استخدام تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعى بشكل عام. وعلى المستوى المجتمعى لا يمكن التعميم ووضع فرضية ان وسائل التواصل الاجتماعى هى التى تسببت فى انزلاق الفتاة فى تلك الكارثة الأخلاقية، ويجب التوقف عن النقد لمجرد النقد، فكثيراً ما يُعد عمل الناقد من أسهل الأشياء وليست به مخاطرة، فهو لا يخاطر بشىء ويستمتع بالتحليل، وكثيراً ما ينجذب القارئ للنقد السلبى الذى يعتبر مادة شيقة وجاذبة لمن يكتبه ولمن يقرؤه فى ذات الوقت.

ان عدم متابعة الأب والام لسلوك أبنائهم هو الذى تسبب فى مثل هذه الكارثة والتى قد تتكرر مع آخرين، فهم شركاء معها وعليهم مسئولية عدم تقديم الرعاية الكافية والنصح والتوجيه والرقابة, ولذلك كثير من الجرائم المجتمعية ترجع لغياب دور الأسرة وليس بسبب السوشيال ميديا فقط.

[email protected]
لمزيد من مقالات راندا يحيى يوسف

رابط دائم: