رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

ميسى ونيمار.. مواجهة جديدة تترقبها الجماهير

شروق عياد
ميسى - نيمار

يشهد ملعب ماراكانا فجر الأحد المقبل مباراة لحبس الأنفاس بين قطبى كرة القدم العالمية، الارجنتين والبرازيل، التى أطلق عليها خبراء الساحرة المستديرة «لقاء القرن» نظرا لقلة مواجهة بعضهما البعض منذ فترات طويلة. ولأن كلا الفريقين يضم لاعبين من الفئة الممتازة من ناحية الخبرة والمهارة والتاريخ.ستشهد مواجهة نهائى «كوبا أمريكا» فى نسختها الحالية بين الأرجنتين والبرازيل صراعا شرسا بين النجم ليونيل ميسى ونظيره نيمار، بعد أن لعبا سويا لمدة 4 سنوات ضمن صفوف فريق برشلونة الإسباني، قبل رحيل الأخير إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، حيث يسعى الثنائى لحصد اللقب للمرة الأولى فى مسيرتهما الكروية. أمر آخر يجعل من هذا اللقاء محط أنظار عشاق لعبة كرة القدم على مستوى العالم، أن ميسى يسعى بكل قوة لفك عقد النحس الذى لازمه على تحقيق انتصار مشرف أو كئوس دولية لمنتخب بلده فى مثل هذا النوع من المباريات المهمة، صحيح ان منتخب بلده فاز بالميدالية الذهبيه فى أولمبياد 2008 فى بكين لكن يبقى شعور ميسى ناقصا دون لقب المونديال أو كوبا امريكا. البرازيل تأمل لتحقيق لقبها العاشر والثانى على التوالي، ويسعى منتخب الأرجنتين لحصد اللقب الخامس عشر ومعادلة أوروجواى صاحبة الرقم القياسي.ونجح منتخب التانجو فى الوصول إلى نهائى بطولة كوبا أمريكا، للمرة 29 فى تاريخه، حيث حصد اللقب فى 14 مرة وحصل مثلها على لقب الوصافة، فى المقابل يخوض منتخب البرازيل المباراة النهائية للمرة 21 فى تاريخه، توج فى 9 مرات وحصد المركز الثانى فى 11 مرة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق