رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

هنية يثمن زيارة الوزير عباس كامل إلى غزة.. والمبعوث الدولى للسلام يصل القطاع.. السنوار: لا شروط فى صفقة تبادل الأسرى.. واقتحام جديد لـ «الأقصى» بحماية الاحتلال

كتب‫ ــ العزب الطيب الطاهر ــ القدس المحتلة ــ رام الله ــ غزة –‬ ‫وكالات الأنباء ‬
الوزير عباس كامل خلال لقائه القيادات الفلسطينية بقطاع غزة

أعرب رئيس المكتب السياسى لحماس إسماعيل هنية عن تقديره وشكره للزيارة التى قام بها الوزير عباس كامل رئيس المخابرات العامة المصرية إلى غزة ،مؤكدا أنها تعكس بقوة الاهتمام المصرى بالشأن الفلسطينى وبالتطورات التى جرت فى قطاع غزة والقدس،مشيدا بالدور المصرى فى التوصل إلى تفاهمات وقف إطلاق النار بشكل متبادل ومتزامن، والجهود التى تبذلها مصر لإعادة الإعمار فى قطاع غزة، والمساعدات التى قدمتها للقطاع أخيرا.

‫ومن جهته، شدد نائب رئيس حركة “فتح” محمود العالول  على محورية الدور المصرى للعمل على تثبيت وقف إطلاق النار، وملف المصالحة الوطنية، والحوار الوطنى، واعادة الإعمار لقطاع غزة.‬

  ‫وأشار فى تصريحات أمس إلى أن اللجنة المركزية لحركة “فتح” فى حالة انعقاد دائم لمتابعة كل ما يجرى على الأرض من اعتداءات الاحتلال المتواصلة على الشعب الفلسطينى، والاستيطان، والتصدى للمخططات الإسرائيلية، إضافة الى بحث القضايا الحركية والوضع الداخلى، فضلاً عن الحراك السياسى العربى والدولى تجاه القضية الفلسطينية.‬

‫ يأتى ذلك، فى وقت كشف فيه يحيى السنوار، قائد حركة حماس فى غزة عن وجود صفقة لتبادل الأسرى بين الحركة وإسرائيل، لكنه شدد على الرفض الكامل لأى شروط فى هذا الملف وربطه بإعادة الاعمار أو رفع الحصار ، موضحا أن حماس جاهزة لمفاوضات عاجلة بشأن هذه الصفقة.‬ ‫ ‬

ومن جهته، ‫شدد دياب اللوح سفير فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية على أهمية التنسيق والتشاور بين فلسطين ومصر والأردن فى كل المجالات، خاصة فيما يتعلق بتثبيت وقف إطلاق النار وإنهاء ممارسات الاحتلال فى القدس المحتلة، وما يتعرض له المسجد الأقصى من اقتحامات لعصابات المستوطنين بحماية شرطة الاحتلال.‬

‫ولفت فى تصريحات أمس إلى أن الأطراف الثلاثة تتضافر جهودها من أجل تحريك المسار السياسى وإعادة الحيوية للعملية السياسية من خلال انطلاق مفاوضات جادة لعقد مؤتمر دولى للسلام فى الشرق الأوسط، برعاية اللجنة الدولية الرباعية التى تضم كلا من: الأمم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى وروسيا، طبقا لما أكدته مبادرة الرئيس الفلسطينى محمود عباس التى طرحها على مجلس الأمن.‬

‫فى غضون ذلك، وصل تور وينسلاند المنسق الخاص لعملية السلام فى الشرق الأوسط إلى قطاع غزة أمس عبر معبر بيت حانون، فى أول زيارة له عقب انتهاء العدوان الإسرائيلى، حيث سيلتقى خلالها قيادة حركة «حماس» ومسئولين بالأمم المتحدة، لدفع جهود تثبيت وقف إطلاق النار. ‬

‫وميدانيا، اقتحم عشرات المستوطنين أمس المسجد الأقصى المبارك تحت حماية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلى.‬

وأفادت مصادر محلية بأن ٥٢ مستوطنا اقتحموا الأقصى، عبر مجموعات من جهة باب المغاربة، وأدوا طقوسا تلمودية فى باحاته، إلى أن غادروه من باب السلسلة.‬

كما واصلت سلطات الاحتلال اعتقال العشرات من الشباب الفلسطينى فى مناطق متفرقة بالقدس المحتلة والضفة الغربية وداخل أراضى ١٩٤٨.‬

‫فى تلك الأثناء، قالت لجنة شعبية فلسطينية أمس إن أكثر من ثلاثة آلاف حاوية بضائع ومستلزمات حياتية تمنع إسرائيل إدخالها إلى غزة.‬

وذكرت فى بيان أن إسرائيل تمنع كذلك دخول وقود محطة توليد الكهرباء الوحيدة فى القطاع، فى ظل إغلاق معبر كرم أبو سالم التجارى مع القطاع لليوم الـ ٢١ على التوالى‬.

‫وأفادت اللجنة أيضا بأن السلطات الإسرائيلية «تمنع دخول السلع والبضائع الأساسية، مما يفاقم ويعقد الحالة الإنسانية المنهكة بفعل الحصار والدمار وآثار العدوان الأخير على غزة».‬

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق