رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«الصناعات»: جذب الاستثمارات يضاعف حجم الصادرات

كتب ــ عبده الدقيشى

شدد رجال الأعمال والمصنعون على أن تأهيل المصانع للتصدير للوصول بحجم الصادرات المصرية الى 100 مليار دولار يتطلب برنامجا طموحًا لرفع كفاءة المصانع ودراسة القدرة التنافسية والتدريب على الوسائل الحديثة والتواصل مع العالم الخارجى من خلال القنوات الإلكترونية، واختراع "براند" أو ماركات مصرية لتسويق المنتجات من خلالها بأسعار مرتفعة جدا، والتركيز على قطاعات تحتاجها السوق فى الفترة المقبلة، ومنها قطاعات مواد البناء والادوية والمكملات الغذائية والملابس الجاهزة وغيرها من القطاعات التى يكون لمصر ميزة نسبية فيها.

ويؤكد المهندس أحمد حلمى رئيس غرفة الأخشاب باتحاد الصناعات أنه من المهم عمل دراسة تحدد الدول المستهدفة لكل سلعة بالاعتماد على الـHs code، وعلى معلومات وبيانات التجارة العالمية، مؤكدا أن هناك جهات فى مصر متخصصة لعمل تلك الدراسات التى من شأنها ان تحدد البلاد المستهدفة لكل سلعة بناء على الطلب العالمى، منوها الى ان الوجود يجب أن يكون مشرفا فى تلك الدول، والوجود الموسمى من خلال المعارض الدولية، والوجود الدائم من خلال عروض تجارية مميزة فى تلك الدولة وعمل الحملة التسويقية المناسبة.

وشدد على ضرورة جذب استثمارات أجنبية وعلامات تجارية عالمية فى المجال الصناعى لنستطيع بشكل سريع رفع أرقام الصادرات بشكل ملحوظ فى فترة قصيرة، وذلك من شأنه أن يعود بالفائدة على سلسلة القيمة المضافة وزيادة الصناعات المكملة وتحقيق منافسة قوية وقاعدة صناعية أكثر تفاعلا مع الأسواق الخارجية، ولكى يحدث ذلك يجب تغيير سياسات كثيرة من عدة جهات تضع للأسف أولويتها فى ثمن الأرض الذى ينشأ عليها المصنع دون النظر الى الفوائد الاقتصادية المترتبة على ذلك.

ويوضح المهندس محمد البهى عضو هيئة المكتب باتحاد الصناعات أنه من الممكن جدا الوصول بالصارات المصرية الى ضعف الرقم المستهدف بمبلغ 100 مليار دولار، فهناك على سبيل المثال الدول المجاورة التى ستبدأ عمليات الإعمار الفترة المقبلة، وبالتالى سيكون قطاع مواد البناء من أهم القطاعات التى عليها طلب كبير، وبالتالى يجب النظر باهتمام من جانب الدولة لهذا القطاع بحيث يتم تخفيض او مساواة سعر الطاقة للمصانع بالأسعار العالمية، وسوف تسترد الدولة فرق السعر من خلال الرسوم والضرائب وبذلك نستطيع التصدير بأرقام كبيرة جدا.

ويضيف: يجب العمل على القطاعات التى عليها طلب مرتفع مثل الأدوية والمكملات الغذائية خاصة فى إفريقيا، فى ظل اهتمام القيادة السياسية بمدينة الدواء، وشدد على أهمية أن يكون بها جزء لتصنيع الخامات الدوائية وهذا ملف مهم جدا والمثال لدينا من الهند التى أصبحت تنافس أمريكا فى إنتاج هذه الصناعة، ومن الممكن فى حالة إنشاء خط قطارات القاهرة – كيب تاون أن نغطى افريقيا بصادراتنا.

وشدد على ضرورة إن نفكر فى اختراع ماركة "براند" مصرية نستطيع من خلاله التسويق بأسعار غالية جدا لاسيما القطن المصرى الذى ما زال يحتفظ بمكانة عالمية، وصناعة الملابس الجاهزة التى تستوعب أعدادا كبيرة من الايدى العاملة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق