رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

كلام
نجاح المنظومة فى مركز طبى «المحكمة»

مثل ملايين البشر أشعر بالضيق والضجر مما نحن فيه بسبب قيود هذا الفيروس اللعين. هذا الكوفيد جعل الجميع يفر من الجميع وكأننا فى يوم القيامة.

كلنا يسعى لكسر الطوق، فما ان أعلنت وزارة الصحة عن بدء التسجيل الكترونيا للحصول على التطعيم. زرت الموقع، خطواته كلها منطقية وكل منها يسلمك للتالية فى سهولة ويسر. وحصلت على رقمى فى التسجيل الذى وصلنى فى رسالة بعد انتهائى بدقائق معدودة.

انتظرت عدة ايام ولم يصلني اى شئ يخص التطعيم، فبادرت بالاتصال بالخط الساخن جاءني رد فى غاية الأدب والبشاشة وطلب بياناتي ومنها رقم التسجيل الخاص بى المهم اطمأننت ان عملية التسجيل الخاص بى سليمة واننى مازلت رقما فى المنظومة. يوم 1/5 جاءتني رسالة تخبرني بان ميعاد تطعيمي هو 11/5 فى مركز طبي المحكمة بمصر الجديدة. وفى 10/5 جاءتني رسالة تذكير بالموعد.

فى التاسعة تماما كنت أقف فى فناء المركز الطبي، توجهت الى الموظفة اطلعت على الرسالة التى وصلتني وقامت بتسجيل اسمى وكان رقمى هو 43.

كان بجوارى رضيع تحمله أمه يحصل على تطعيمه وهو بالتأكيد ليس للكوفيد.

هالنى ما وجدته من نظافة ونظام وصوت خفيض، الكل يعرف ما يفعل استغرقت العملية أقل من نصف ساعة منذ ان وصل اللقاح للمركز، واكدوا ان هناك جرعة ثانية يوم 1/6 ، الحمد لله اننى لم اقابل اى موظف مهمل أو كشر فى هذا المركز والا فالصورة كانت قد تغيرت تماما.

غادرت وأنا فى قمة سعادتى وغير مهتم بشائعات الآثار السلبية للقاح وهمهمت بينى وبين نفسى : مادمنا نستطيع فلماذا لا نبدأ فورا؟. منظومة الحصول على لقاح كوفيد ــ 19 نموذجا ومركز طبى المحكمة نموذجا مصغرا.


لمزيد من مقالات عطية أبو زيد

رابط دائم: