رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

تحت الشمسية
وزير ثقافة الفقراء

شهدت مكتبة الإسكندرية احتفالية رائعة لتكريم الراحل ثروت عكاشة بمناسبة مرور 100 عام على مولده، وقد كان حضور المثقفين والفنانين والكتاب كثيفا، وجاء هذا التكريم بالتعاون بين الدكتور مصطفى الفقى مدير المكتبة ووزيرة الثقافة الفنانة إيناس عبدالدايم فى إطار تسليط الضوء على النماذج المضيئة التى شكلت قوة مصر الناعمة فى السنوات الماضية، وعلى رأسها الدكتور ثروت عكاشة الذى أنشأ أول وزارة للثقافة فى مصر الحديثة، وكان رجل دولة من الطراز الرفيع فمزج الانضباط بالإبداع وكان له الكثير من الإنجازات، على رأسها إنشاء أكاديمية الفنون والتى تعد الأولى من نوعها فى العالم العربى والشرق الأوسط وإنشاء أوركسترا القاهرة وإقامة أول معرض للكتاب وتحقيق كتب التراث ووضع موسوعة عن تاريخ الفنون مما جعل مصر فى صدر الثقافة العربية.
والحقيقة أن ثروت عكاشة كان برغم كونه ضابطاً فى المؤسسة العسكرية فى وقت دقيق كانت مصر تنتقل فيه من النظام الملكى الى النظام الجمهورى فإنه كان شخصية رقيقة وجميلة بشهادة كل من عاصروه والتقوا به حتى أنه لقب »بحارس الثقافة المصرية ووزير ثقافة الفقراء » وكان صاحب إبداعات أدبية عظيمة كان أشهرها جملته العبقرية «العين تسمع والأذن تري». ولأهمية هذه الشخصية النادرة والمثمرة فى تاريخ الثقافة المصرية فقد تبنت المكتبة فكرة الاحتفاء به وإقامة معرض لمقتنياته الشخصية وصوره وكتبه، كما تم إعداد فيلم تسجيلى رائع عن حياته وأبرز إنجازاته فى الميدان الثقافى من إعداد المجتهدة والمبدعة دينا أبو العلا، وكذا أقيمت بعض الحلقات النقاشية عن التميز والتفرد فى شخصيته ودوره فى إنقاذ معبد أبو سمبل.

[email protected]


لمزيد من مقالات أمل الجيار

رابط دائم: