رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«نجاد» يفجر الجدل بترشحه لرئاسة إيران

طهران ــ دمشق ــ وكالات الأنباء

فى خطوة مثيرة للجدل، قد تهدد استئناف الاتفاق النووى مع الولايات المتحدة فى حالة فوزه، ترشح الرئيس الإيرانى السابق محمود أحمدى نجاد لانتخابات الرئاسة الإيرانية، وهدد بمقاطعتها إذا لم يتم قبول ترشحه رسميا.

ووسط صيحات أنصاره، تقدم أحمدى نجاد، الذى ينتمى إلى كتلة المحافظين برئاسة المرشد على خامنئى، بطلب ترشح للانتخابات الرئاسية المقررة فى ١٨ يونيو المقبل.

وبعد تقدمه بطلبه، حذر الرئيس السابق من أنه فى حالة لم تتم المصادقة على ترشحه هذه المرة أيضا: «سأعلن اننى أعارض الانتخابات ولن أشارك» فيها، من خلال الامتناع عن التصويت، أو دعم مرشح آخر.

وكرر أحمدى نجاد موقفا يدلى به منذ أعوام، وهو أن غالبية الإيرانيين فقدوا ثقتهم بالمسئولين فى البلاد، معتبرا أن الانتخابات المقبلة «قد تكون الفرصة الأخيرة» لإنقاذ طهران فى مواجهة تحديات تواجهها لأسباب «داخلية» و»خارجية».

وتولى أحمدى نجاد رئاسة الجمهورية لولايتين متتاليتين بين ٢٠٠٥ و٢٠١٣، حين خلفه الرئيس الحالى حسن روحانى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق