رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

رؤيه حره
هل اليابانيون لهم دين؟!

عندما تزور اليابان سواء لاول مرة او للمرة العاشرة، فإن زيارة المعابد البوذية والشنتوية تعد ركنا اساسيا فى الزيارة ، ليس هذا فقط بل ان ممارسة بعض الطقوس داخل هذه المعابد يعد نوعا من «تذوق» او فهم جانب مهم من ثقافة اليابانيين .. ولذلك لم يشغلنى سؤال عن اليابانيين وثقافتهم منذ اليوم الاول لى فى اليابان اكثر من هذا السؤال.. هل اليابانيون يؤمنون بدين.. وكيف يرون او ينظرون للاديان السماوية الثلاثة التى نؤمن بها، الاسلام والمسيحية واليهودية..

وكنت أستشعر دائما حساسية السؤال مع الاصدقاء من الباحثين والخبراء اليابانيين.. وكانت الاجابة تصيبنى بالدهشة والمفاجأة فى البداية عندما يقول لى احد الاصدقاء انا واحيانا يقول نحن اليابانيين لانؤمن بـدين «سماوى» من الاديان الثلاثة مثلكم ، ولكن لدينا الاديان «الطبيعية» التى نؤمن بها ونمارس بعضا من طقوسها .. مثل الشنتو والبوذية والكنفوشيوسية ، اى الاديان غير السماوية او كما يطلق عليها الكاتب «أما توشيمارو» فى كتابه المهم الذى حمل عنوان «لماذا لايؤمن اليابانيون بأى دين» الصادر عام 1996 ،الاديان التى ليس لها مؤسس معروف، حيث ان الاسلام والمسيحية واليهودية لكل منها مؤسس معروف، اما الاديان الاخرى غير السماوية مثل البوذية والهندوسية والشنتوية التى هى جزء من البوذية ليس لها مؤسس معروف ، وبهذا المعنى ــ كما يقول توشيمارو، فإن اليابانيين عندما يقولون انهم لايؤمنون بدين ، يقصدون الاديان السماوية الثلاثة .. لكنه يقول بانه يمكن بسهولة ان نرى تأثيرا لتلك الاديان الثلاثة فى الحياة اليومية لليابانيين ، لكنها لم تترسخ فى المجتمع اليابانى ، وان السبب فى ذلك انه لم يكن لها تقبل ولم يألفها اليابانيون مثل المعتقدات الطبيعية او مايطلق عليه الاديان الطبيعية، وربما تتشابه كثير من تعاليم وطقوس البوذية او الشنتوية مع الاسلام والمسيحية خاصة .. لكن - كما يقول تظل القاعدة الرئيسية التى ترتكز عليها العقائد فى اليابان هى الاديان الطبيعية ، حيث يؤمن اليابانيون بآلهة الارض وغيرها ولكن دون طقوس عبادة محددة..


لمزيد من مقالات منصور أبو العزم

رابط دائم: