رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أمريكا تستأنف التطعيم بلقاح«جونسون آند جونسون»

عواصم عالمية ــ وكالات الأنباء
أمريكية تتلقى لقاح كورونا

وفيات «كورونا» بين شباب البرازيل قفزت ١٠٠٠%..  وأستراليا تعزل مليونى شخص

 

بعد التشكيك والجدل فى مدى سلامته وتعليق استخدامه عقب تطعيم ٧٫٩٨ مليون أمريكى به، أوصت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها «سى دى سي» والوكالة الأمريكية للأدوية «إف دى إيه» أمس ، باستئناف التطعيم بلقاح «جونسون آند جونسون» المضاد لفيروس كورونا، مؤكدا أن فوائد اللقاح تفوق بكثير مخاطره على البالغين. 

وأكدت «سى دى سي» و «إف دى إيه » فى بيان مشترك أنهما «واثقتان من أن اللقاح آمن وفعال فى الوقاية من «كوفيد-١٩»، مشددا على أنه «فى الوقت الحالي، تشير البيانات المتاحة إلى أن خطر الإصابة بجلطة دموية منخفض للغاية، لكنهما ستظلان يقظتين وستواصلان التحقيق فى هذا الخطر‪«.

وسمحت السلطات الصحية الأمريكية أمس، باستئناف عمليات التطعيم بلقاح «جونسون آند جونسون” بعد ١٠ أيام على تعليق استخدامه إثر تسجيل حالات إصابة بتجلطات دموية نادرة‪. ‬

وكانت الهيئة الأوروبية الناظمة للأدوية قد أكدت أن التجلط الدموى يجب أن يدرج كأثر جانبى «نادر جدا» للقاح «جونسون آند جونسون» الذى تبقى منافعه أكبر من مخاطره‪. ‬

فى الإطار نفسه، أعلنت «سى دى سي» فى تحديث أصدرته أمس، أن متوسط معدل حالات الإصابة بكوفيد-١٩ لمدة ٧ أيام، انخفض بنسبة ١٠ %، بالتزامن مع تجاوز نسبة متلقى اللقاحات فى الولايات المتحدة ثلث عدد السكان المؤهلين‪.‬ 

وعلى صعيد الوضع المتفاقم فى البرازيل، حذر معهد الطب الحيوى الحكومى «فيوكروز» من زيادة معدلات الوفاة بين صغار السن فى البلاد بشكل متزايد بسبب الإصالبة بفيروس كورونا، مشيرا إلى أن الأشخاص فى العشرينات من العمر يشهدون أكبر زيادة فى الوفيات‪. ‬وأظهرت دراسة للمعهد أن عدد وفيات «كوفيد ١٩» بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين ٢٠ و٢٩ عاما قفز بأكثر من ١٠٠٠% فى أوائل هذا العام - قبل بدء حملة التطعيم فى البرازيل - والنصف الأول من أبريل الحالى.‪ ‬ كما ارتفعت الوفيات بين أولئك الذين تتراوح أعمارهم بين ٣٠ و٣٩ عاما بنسبة ٨١٩%، فيما قفزت الوفيات بين المجموعة التى تتراوح أعمارها بين ٤٠ و٤٩ عاما بنسبة٩٣٣٪‪ ‬

وفى أستراليا، فرضت السلطات الصحية أمس إجراءات عزل عام شاملة لمدة ثلاثة أيام على ما يزيد على مليونى شخص فى ولاية أستراليا الغربية بعد تفشى الفيروس فى فندق مخصص للحجر الصحى وانتقال العدوى منه‪.‬  وطلبت السلطات من سكان العاصمة بيرث ومنطقة بيل المجاورة البقاء فى منازلهم، وأن يكون الاستثناء لقضاء أعمال أساسية أو لأغراض طبية أو شرائية.‪ ‬

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق