رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الصيام رحمة وصفاء

ونحن فى رحاب شهر فضيل شهر رمضان المبارك أعاده الله على أبناء الأمة الإسلامية والعربية بالخير والأمان والاستقرار وهو فرصة طيبة هيأها المولى عز وجل حتى نراجع النفس ونخلصها من شوائب الهمزات والزلات, فالصيام هو الوسيلة الكبرى لتأديب النفس وتهذيب الخلق وصفاء القلوب وسمو الروح, ومتى سمت الروح صلحت واستضاءت علاقتها بالله ثم بالعباد وتلاشت الأنانية وزال الطمع وتعارفت النفوس وتقاربت وتحابت القلوب وتضافرت الجهود وتحقق الوئام والالتحام والتعاون لفعل الخير. وقد شرعت الأديان حكمة الصيام لأنه يسمو بالروح الى عالم الرحمة والصفاء والترابط بين افراد المجتمع, ويجمع النفوس على حب الخير ويحفزها على توحيد الجهود فى سبيل الله وفى سبيل الخير العام فيتعاون الكبير والصغير والغنى والفقير كل يقوم بواجبه لخير المجتمع وسعادته. وليثق كل مؤمن بأهمية التعاون والاتحاد فهما طريق القوة وتحقيق الأهداف النبيلة والآمال العظيمة. ولا يكون التعاون إلا اذا خلصت النيات وتغلب الانسان على شهواته وأطماعه وانتصر على أنانيته وضحى باغراضه الدنيوية فى سبيل الفرض الاسمى وهو صلاح النفس والمجتمع ورقيه, وأن ننبذ خلافاتنا ونصل من قطع بين الأهل والجيران والأحباب وندعو الله سبحانه وتعالى ان يوفقنا لما فيه الخير وان يقبل صيامنا وقيامنا وان يهدينا الى صراطه المستقيم, ويحفظ مصر وشعبها, إنه نعم المولى ونعم النصير.


لمزيد من مقالات محمد هزاع

رابط دائم: