رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مقتنيات المتحف المصرى تبهر مديرة «اليونسكو»

عبرت أودري أزولاي مديرة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، عن إعجابها البالغ بكل مقتنيات المتحف المصري بالتحرير، خاصة كنوز الملك الذهبي «توت عنخ أمون» ومجموعتي «یویا وتویا».

جاء ذلك خلال استقبال الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، بالمتحف المصري بالتحرير، أزولاي والوفد المرافق لها، مساء أمس الأول، تلبية للدعوة التي وجهها لها العناني للمشاركة في حضور موكب المومياوات الملكية.

وتابعت مديرة منظمة اليونسكو، خلال جولتها داخل المتحف، عملية تجهيز المومياوات قبل نقلها، وقاعة «یویا وتویا» بعد تطويرها، وقاعة كنوز الملك الذهبي توت عنخ آمون، كما زارت القاعة ، التي كان يُعرض بها المومياوات الملكية ، كما شاهدت أزولاي والوفد المرافق لها، القطع الأثرية التى تم وضعها بالقاعة بدلا من المومياوات الملكية، والتى تتضمن عددا من الخبيئات الأخرى، منها خبيئة وادي الجُسس (كهنة آمون)، التي تعتبر أكبر مقبرة سليمة وجدت في مصر ، وتم اكتشافها فى الخبيئة الملكية بالدير البحرى عام ١٨٨١م.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق