رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فى الموضوع
هل تفعلها جامعة العرب؟

فعلها الرجل ولم يزل رابط الجأش، متحليا بالصبر الاستراتيجي، ممسكا بزمام التفاوض، باعتباره معركته الحالية التى لابد ان تضع نهاية لأزمة سد النهضة. 

وحينما بلغ الصلف الإثيوبى مداه، رافضا أى مسعى للحوار، ومعطلا لكل وساطة تقرب بين وجهات النظر، وآخرها الطرح السودانى بتشكيل رباعية دولية ترعى التفاوض من الأمم المتحدة والاتحادين الأوروبى والإفريقي، إلى جانب الولايات المتحدة الأمريكية، هنا كان لابد من التحذير المحسوب، بأن قدرة مصر تطول كل شيء وأى مساس بمياه النيل سيترتب عليه ردا عنيفا، محدثا حالة من عدم الاستقرار فى المنطقة كلها.

قائلها القائد من منطلق قوة مغلفة بكياسة سياسية، ساعيا للحوار بيد وبيده الأخرى أداة الإجبار على القبول بالتفاوض.

وإذا كانت العلاقات «المصرية العربية» فى أوج توهجها، من حالة استقرار فى ليبيا كانت مصر وراءها، وتواصل حميم مع السودان سعت إليه القاهرة سعيا حسيسا،  ومحور ثلاثى جديد بين القاهرة وبغداد وعمان، فرضته الضرورة الاقتصادية والأمنية بين دول المحور الثلاث. 

فعل الرجل كل هذا، ومازال بابه مفتوحا للحوار، فهل تفعلها جامعة الدول العربية باجتماع طارئ لتدعيم الموقف المصرى فى أزمة السد الإثيوبي، أو على الأقل بالضغط على بعض الأطراف من أعضائها لكى يكفوا الآن عن مغازلة إثيوبيا؟.


لمزيد من مقالات عبد العظيم الباسل

رابط دائم: