رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

هوامش حرة
من يحفظ الحقوق

ما ذنب مواطن اشترى شقة صغيرة مساحتها 100 متر من 11 عاماً مع 15 من المواطنين دفعوا ثمن الشقق كاملاً .. وتم فرض التحفظ عليهم لأن مالك العمارة هارب .. رغم أن الملاك الجدد لديهم كل مستندات الملكية وهى سليمة تماماً..

  •  أود أن أعرض عليكم مشكلة تعرضت لها مؤخراً وهى غريبة بعض الشيء.. أمتلك شقة صغيرة بالتجمع الخامس حوالى ١٠٠ متر قمت باستلامها منذ ١١ سنة من الشركة التى تعاقدت معها .. بعدما سددت كامل قيمتها وقمت بأعمال التشطيب المطلوبة.. جدت ظروف خاصة دعتنى للرغبة فى بيع الشقة المذكورة فقمت بعرضها للبيع .. ووفقنى الله لمشتر وتم الاتفاق على جميع بنود العقد .. وطلب المشترى مستندات الملكية وذهب إلى جهاز مدينة القاهرة الجديدة كخطوة روتينية للتحقق من خلو الشقة من أى مخالفات بناء وهذا ما كنت متيقنا منه.. إلا انه حدثت المفاجأة الغريبة والفريدة فى نوعها .. فقد تبين أن المبنى المكون من ١٥ شقة و١٥ مالكا لها ممنوعون من التصرف فى ملكيتهم لماذا! لان صاحب الشركة التى تعاقدنا معها هارب إلى تركيا .. قمنا بمقابلة مسئولى الجهاز وشرحنا لهم أن الهارب ليس مالكا للمبنى منذ ١١سنة منذ أن استلمنا شققنا بعد سداد كامل قيمتها.. زد على هذا أن الملكية حق أصيل كفله لنا الدستور يمنحنا كامل الحرية فى التصرف فى ملكيتنا الخاصة.. والسؤال الآن ألا تكفى ١١سنة من الملكية الخاصة لنا لفصلها عن مسمى (ممتلكات خاصة بالهارب) المتضمنة فى الأمر التحفظى ؟

د. إيهاب نديم / أستاذ جامعي

  • مثل هذه القضايا تطرح تساؤلات كثيرة حول التصرف فى العقارات وماذا يفعل مواطن اشترى شقة ودفع ثمنها وقام بتشطيبها ولا يستطيع التصرف فيها؟ مثل هذه القضايا تتطلب المواجهة حرصا على حقوق الناس.
[email protected]
لمزيد من مقالات فاروق جويدة

رابط دائم: