رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فوزية العشماوى.. سكندرية تدافع عن الإسلام فى سويسرا

د. أمال عويضة
د.فوزية العشماوي

منذ انتقلت د.فوزية العشماوى إلى جنيف فى بداية السبعينيات من القرن الماضى وعلى مدار ما يقرب من نصف قرن، لمع اسمها فى المدينة الفرانكفونية الدولية كمرجع للثقافة العربية والإسلامية وواحدة من أشهر الأكاديميات المسلمات المستقلات المدافعات عن المرأة، إلى جانب نشاطها الملحوظ فى رفع اسم مصر والإسلام عاليًا لتحصل على وسام الاستحقاق من الطبقة الأولي، ووسام الشرف للعلوم والآداب، وغيرها من الجوائز والتكريمات الدولية.

على مدار ثلاثين عاما من العمل الأكاديمي، قدمت د.فوزية العشماوى إسهامات بارزة كصوت وسطى مُـستقل من خلال عملها السابق فى رئاسة قسم اللغة العربية والدراسات الإسلامية بجامعة جنيف، كما تقلدت العديد من المناصب ومنها رئاسة منتدى المرأة الأوروبية المسلمة ومساعدة الأمين العام لرابطة المسلمين فى أوروبا، ورئاسة الأمانة العامة للجمعية الثقافية المصرية السويسرية التى شاركت فى تأسيسها مع د.ليلى الوكيل وعالم الآثار السويسرى شارل بونى، فضلًا عن مشاركات بحثية وعشرات المؤلفات الأكاديمية والأدبية التى توجتها العام الماضى بكتابها «المرأة فى الخطاب القرآني».

خاضت د.فوزية العشماوى -التى تجيد خمس لغات- معارك فكرية عدة، منها الدفاع عن حجابها الذى لم يكن مرحبًا به فى الجامعة، ومواجهة إعادة نشر الرسوم الكاريكاتيرية المسيئة عام 2006 بالدعوة إلى مقاطعة جريدة تريبون دو جنيف، ودورها فى تصحيح صور ذهنية عن الاسلام والمرأة العربية فى المناهج الغربية كخبيرة تربوية بالتعاون مع اليونسكو والإيسيسكو وجامعة الدول العربية، وقيامها عام 1998 بالإشراف على فريق بحثى لإجراء مسح شامل ودراسة لأوضاع المسلمين فى سويسرا، بناء على تكليف من اللجنة الأوروبية المشتركة ببروكسل والصندوق الوطنى السويسرى للبحوث العلمية، فضلًا عن مقالاتها التى تقف فى مواجهة عداء اليمين الغربى لكل ما هو إسلامى أو غير أوروبي.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق