رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

شكرى أمام خارجية النواب :التزام تركيا بعدم التدخل فى الشئون الداخلية «أرضية» لعودة العلاقات

شكرى خلال اجتماع لجنة العلاقات الخارجية

  • نتابع تنفيذ قطر بيان العلا .. والمنظمات الحقوقية الدولية تركز على السلبيات

أكد سامح شكرى، وزير الخارجية، أننا نحرص على استمرار العلاقة الوثيقة بين الشعبين المصري والتركي مشيرا إلي أن المواقف السياسية السلبية من الساسة الأتراك لا تعكس العلاقة بين الشعبين.

وأشار الوزير -خلال احتماع لجنة العلاقات الخارحية بمجلس النواب -  إلى أنه لا يوجد علاقات مع تركيا خارج القنوات الدبلوماسية الطبيعية، موضحا اذا ما وجدنا هناك تغييرا في السياسة التركية تجاه مصر وعدم التدخل في الشئون الداخلية وانتهاج سياسات اقليمية تتوافق مع السياسة المصرية، قد تكون في هذه اللحظة، هناك ارضية ومنطلق للعلاقات الطبيعية .

وأوضح ـ شكري خلال اجتماع لجنة العلاقات الخارجية - برئاسة كريم درويش ، أنه تتم متابعة تنفيذ قطر بيان العلا، والوقت مبكر للحكم على التزام قطر بالبيان، ونستمر في لجنة المتابعة لتقييم اداء قطر،  وأتطلع إلي ان يكون هناك تنفيذ من قطر، مشيرا إلى أن هناك رسائل ايجابية من قطر في هذا الشأن . 

وعن سد النهضة قال: نستمر في العمل على اتفاق ملزم يحافظ على حقوق مصر في المياه، ولكن اثيوبيا لم تظهر حتى الآن ارادة سياسية حقيقية للاتفاق،  ونتطلع للوصول إلى اتفاق يحقق المصالح للدول الثلاث . 

وأكد الوزير أن مصر تطلع لاتفاق وتعاون بين الدول الثلاث، مصر والسودان وإثيوبيا، يجنبنا التوترات في العلاقات ويحقق التعاون والتنمية والشراكة. 

وعن بيان مجلس حقوق الإنسان، أوضح الوزير أن البعثة في جنيف تمارس الرصد والمتابعة للدول الأخرى التي تعطي لنفسها حق التقييم، مشيرا الى أننا  نمارس نفس الحق ازائهم .

وأكد وزير الخارجية، تطلعه لاستمرار التنسيق  بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، مشيرا الى أن مصر تتفاعل مع كل الشركاء الدوليين والاقليميين ووفقا لسياسة التوازن في العلاقات المبنية على الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشأن الداخلي للدول .

وقال وزير الخارجية: السياسة الخارجية متزنة، تراعي التوازنات الاقليمية والدولية، وهي ليست في مواجهة اي طرف، وانما تقوم على التوازن .

وشدد شكري على ان امريكا دائما  لها دور مؤثر في عملية السلام، مشيرا الى أن هناك علاقات استراتيجية  بين مصر والولايات المتحدة وروسيا والصين الشعبية، ويربط بينها رباط قوى في اطار التعاون الاقليمي، بين دول  صاحبة حضارة  وتاريخ ولها دور ريادي في المنطقة.  

وحول قضية حقوق الانسان، قال شكري: مصر تهتم بهذا الملف بمفهومه الشامل ومصر اول  المستفيدين من الاصلاح الاقتصادي  والاجتماعي  وجهود كثيرة تبذلها الدولة بالتنسيق مع المجلس القومي لحقوق الانسان، مشيرا الى أن المنظمات النشيطة في هذا الملف، تركز على السلبيات دون النظر للصورة في مجملها، ولا يمكن ان نقول اننا نحقق تقدما في مجالات بعينها ونغفل اخرى ، مؤكدا: «ليس لدينا ما نخشاه وليس لدينا ما نخفيه».   

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق